| جميع الحقوق محفوظة © |

تقوية جهاز المناعة

تقوية جهاز المناعة أمر تفكر فيه حتى تزداد مناعتك ضد الأمراض ، و لا تكون في حاجة لذهاب إلي الطبيب و تناول الدواء ، فقد خلق الله الجسم البشرى مزود بخاصية دفاع طبيعية ضد الأمراض و البكتريا ، و هي جهازك المناعى الذى يعمل كواقى طبيعى يحمي الجسم البشرى ، و لكنك لست دائما محمي أحيانا يضعف الجهاز المناعى و يصاب الجسم بالمرض ، لذا لتتعرف معنا على طرق تقوية جهاز المناعة .

8 نصائح لتقوية جهاز المناعة


تناول الأطعمة الصحية والتي تحتوي على الفيتامينات والعناصر الغذائية مثل: السيلينوم، والمغنيسيوم وغيرها، حيث تساعد على إيصال الدم والأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم.

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، وخصوصاً التمارين التنفسية مثل: اليوغا، والتأمل وغيرها، حيث تحافظ على صحّة العقل والجسم، كما أنها تقوّي الجهاز المناعي بفعالية.

الاختلاط بالآخرين وتجنب العزلة، حيث أكدت الأبحاث والدراسات أن الذين لهم علاقات اجتماعية جيدة تقلّ فرصة إصابتهم بالأمراض المختلفة، نظراً لتقليل نسبة هرمون الكورتيزول في الجسم.

الضحك حيث إن المرح، يحافظ على صحة الجسم، والعكس صحيح.

النوم لساعات كافية ويفضل ثماني ساعات يومياً على الأقل للشخص البالغ، حيث إنّ الذين لا ينامون لساعات كافيةٍ يصابون بالعديد من الأمراض المختلفة، نظراً لضعف جهازهم المناعي.

الحرص على النظافة الشخصية، وذلك من خلال غسل الجسم بشكل يومي بالماء والصابون للتخلص من الجراثيم والميكروبات المختلفة التي تصيبه، وخصوصاً في فصل الشتاء.

التخلص من المشاعر السلبية مثل: التوتر، والقلق وغيرها، حيث أكّدت الدراسات أنّ الذين يعانون من القلق والتوتر بشكل دائم تزداد احتمالية إصابتهم بالأمراض المختلفة، نظراً لضعف جهازهم المناعي.

-تناول كميةٍ معتدلة من السكريات، إذ أشارت الدراسات إلى أنّ الذين يتناولون الأطعمة الحلوة بكمياتٍ كبيرة، تزداد احتمالية إصابتهم بالأمراض المختلفة، وذلك لاحتمالية نمو الميكروبات والفيروسات في الدم.

أغذية لتقوية المناعة:

الحمضيات

تساعد الحمضيات مثل البرتقال ، والليمون، واليوسفي ، وكذلك الأطعمة الأخرى الغنية بفيتامين ج مثل الفلفل الأحمر الحلو، والبروكلي، والسبانخ على دعم جهاز المناعة؛ حيث تقلل من فرص الإصابة بالعدوى، وتساعد على التعافي من الأمراض بشكل أسرع، ومن الجدير بالذكر أن الجسم لا يستطيع إنتاج أو تخزين فيتامين ج؛ لذلك يحتاج الشخص لتناول مصادر هذا الفيتامين بشكل يومي للحفاظ على صحته.

الثوم

إن تناول 2-3 فصوص من الثوم يومياً يساعد على تعزيز جهاز المناعة؛ وذلك لاحتوائه على مركبات نشطة ذات تركيز عالٍ من الكبريت مثل الأليسين والذي يعتقد بأنّه يساعد على تحسين قدرة الخلايا المناعية في مقاومة نزلات البرد والإنفلونزا، كما يمتلك الثوم خصائص مضادة للبكتيريا، وخصائص مضادة للفيروسات؛ ولذلك فهي قد تساعد على مكافحة العدوى البكتيرية والفيروسية.

الزنجبيل

يمتلك الزنجبيل خصائص مضادة للميكروبات؛ والتي قد تساعد على منع نمو العديد من أنواع الميكروبات، مثل: الإشريكية القولونية ، والسلمونيلا ، والمبيضة ، إضافة إلى ذلك يساعد الزنجبيل على تقليل الالتهابات مثل التهاب الحلق وغيره من الأمراض الالتهابية.

اللبن

يحتوي اللبن على فيتامين د؛ الذي يساعد على تنظيم الجهاز المناعي، وتعزيز الدفاعات الطبيعية للجسم ضد الأمراض، كما يعد اللبن من المصادر الغنية بالبروبيوتيك ؛ والتي تساعد على تقليل خطر الإصابة بمرض ما، كما تساعد على التقليل من شدة الأعراض المصاحبة للمرض، وتزيد من سرعة التعافي منها.

بذور دوار الشمس

تحتوي هذه البذور على العديد من المواد الغذائية المهمة ، مثل: المغنيسيوم، والفسفور، وفيتامين ب6، كما تحتوي على كميات كبيرة من فيتامين هـ ؛ حيث يوفر ربع الكوب الواحد من بذور دوار الشمس 82% من الاحتياجات اليومية من هذا الفيتامين ؛ والذي يُعتبر من أهم مضادات الأكسدة التي تساعد في المحافظة على وظائف الجهاز المناعي وتنظيم عمله.

المحار

يعتبر المحار مصدراً غنياً بالزنك، وعلى الرغم من أن هذا المعدن لا يلقى اهتماماً كبيراً لدى الناس مقارنة مع غيره من الفيتامينات والمعادن؛ إلا أن الخلايا المناعية تحتاجه بشكل كبير لتعمل على النحو المطلوب.

زيت جوز الهند

يحتوي زيت جوز الهند على أحد فئات الدهون التي تعرف بالجليسريدات الثلاثية متوسطة الحلقات حيث تتميز بخصائص مضادة للميكروبات، ويعتبر حمض اللوريك أحد أكثر أنواع هذه الدهون شيوعاً؛ حيث يتحول إلى مادة تُعرف باسم المونولورين خلال عملية الهضم؛ علماً بأن كلّاً من حمض اللوريك والمونولورين يمتلك القدرة على قتل الفيروسات الضارة، والبكتيريا، والفطريات.

البطاطا الحلوة

تحتوي البطاطا الحلوة على كمية كبيرة من فيتامين أ؛ ولذلك فإن تناول البطاطا الحلوة وغيرها من الأغذية الغنية بهذا الفيتامين مثل الجزر، والخضروات الورقية الخضراء الداكنة، والخس، والفلفل الأحمر، والمشمش المجفف، إضافة إلى الأسماك، سيساعد على تعزيز جهاز المناعة، وتقليل خطر الإصابة بالعدوى. المكسرات: تُعتبر المكسرات من الأغذية الغنية بالعناصر الغذائية المهمة مثل السيلينيوم، والنحاس ، والزنك، وفيتامين هـ، إضافة إلى عناصر أخرى؛ مما يجعل منها غذاءً مهماً يلعب دوراً رئيساً في المحافظة على صحة جهاز المناعة.
https://dietitian.sa/blog/new/s/507