| جميع الحقوق محفوظة © |

9 أسباب تجعل الإفطار على التمر مثالياً

تواصل – وكالات:

هناك العديد من الفوائد الصحية والغذائية للتمر تجعل منه طعاماً مثالياً للإفطار، فضلاً عن كونه تطبيقاً للسنة النبوية، ومن ضمن أهم فوائد التمر ما يلي:
1- التمر لا ينقل الجراثيم أو الميكروبات ويلتهم الأميبا ويفتك بالجراثيم التي قد تصيب الإنسان.

2- إن الصائم يعتريه نقص بعض أنواع السكريات (ولذا الصوم مفيد لمريض السكر خاصة) التي تمده بالطاقة، وكذلك بعض العناصر الحيوية الهامة التي يعوضها التمر خلال الإفطار والسحور بعدد من البدائل الغذائية التي تنقي الجسم وتطهره.

3- التمر سريع الهضم والامتصاص خلال ساعة من تناوله مما يسرع في إمداد الجسم بالطاقة وتعويضه بالعناصر المعدنية والفيتامينات والكربوهيدرات مع ما يقوم به التمر من خلال ما يحتويه من مواد سليلوزية تساعد المعدة على عملياتها الهضمية وكذلك تنظيفها وتطهيرها.

4- إن نقص نسبة السكر في الجسم أثناء الصيام هي التي تسبب الإحساس بالجوع وليست قلة الطعام والشراب ولذا كان السر في الإفطار بالتمر وكذلك السحور وخاصة أن سكر الفركتوز يعوض السكر المحترق في الدم نتاج الحركة وبذل الجهد فلا يفتر الصائم ولا يتعب.

5- يقوي الكبد والقلب والدم لما يحتويه من معادن سهلة وسريعة الامتصاص.

6- تناول التمر ثم الشوربة السهلة الهضم يحفز المعدة والأمعاء على إفراز الأنزيمات الهاضمة، فيسهل هضم باقي الإفطار الذي يحتوى على البروتينات والكربوهيدرات.

7- إن التمر يساعد على تصحيح حموضة البول الناتجة من الصيام، مما يقي الجسم من تكون الحصوات.



8- كما أنه غنى بالفيتامينات والمعادن، وغنى بالألياف الغذائية، مما يجعل الصائم يشعر بالشبع فلا يندفع إلى تناول الطعام بصورة كبيرة تضر بجهازه الهضمي.



9- يحتوى الرطب على مادة تنبِّه تقلصات الرحم وتزيد انقباضها وخاصة أثناء الولادة