| جميع الحقوق محفوظة © |

>> أُطلقُها .. أم ماذا ؟ <<

>> أُطلقُها .. أم ماذا ؟ <<

عنوان غريب .. غامض شوية ..!!

ممكن تكون ناس فهمت على طول أنا قصدي إيه من العنوان وناس تانية لأ

شوية وهوضح بإذن الله قصدي بالظبط ..

أكيد كتير مننا أو كلنا تقريباً يعرف قصة الصحابي كعب بن مالك وقصة تخلّفه عن غزوة تبوك ..

بإختصار هحكي أول القصة بس لإني يهمني معنى واحد فيها دلوقتي ..

في غزوة تبوك جهز النبي صلى الله عليه وسلم الجيش للخروج للغزوة ..

سيدنا كعب بن مالك إستعد للخروج معهم وكان مُيّسر له الخروج ..

لكنه إستثقل الخروج مع النبي صلى الله عليه وسلم في اليوم الي خرجوا فيه للغزوة

سيدنا كعب قال بكرة هنطلق أشتري جهازي للخروج وأحصلهم ..

جه تاني يوم وقال بكرة هنطلق أشتري جهازي للخروج وأحصلهم ..

فضل يقول كده كل يوم لحد أما تخلّى عن الغزوة ..

وفضل في المدينة يمشي في الأسواق فيلاقي من الرجال
إما منافقين تخلفوا عن الجهاد وإما ضعفاء ..

فيتحسر ويحزن إنه تخلف عن الغزوة ..

لما رجع النبي صلى الله عليه وسلم من الغزوة

سأل كعب : ما خلّفك ؟

* شوفوا رد سيدنا كعب في منتهى الجمال

قال : والله يا رسول اله لو بين يدي أحد غيرك جلست،

لخرجت من سخطه علي بعذر، لقد أوتيت جدلاً

ولكن قد علمت يا نبي الله أني أخبرك اليوم بقول تجد علي فيه،

وهو حق; فإني أرجو فيه عقبى الله .. والله ما كنت قط أيسر

ولا أخف حاذا مني حين تخلفت عنك

فقال رسول الله : أما هذا فقد صدقكم، قم حتى يقضي الله فيك،

* كان ممكن سيدنا كعب يقول للنبي أي عذر زي ما المنافقين بيعملوا .. لكنه فضّل إنه يصدق ربنا والنبي صلى الله عليه وسلم



ولكن ربنا لازم يبتلي العبد الصادق ويختبر إيمانه وصدقه ..

وكان أول إبتلاء لسيدنا كعب بعد تخلّفه

لما سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم نهى الناس عن مخاطبة كعب ..

فكان يمشي في السوق ويدخل يصلي في المسجد ويُلقي السلام على الصحابة .. محدش يرد عليه ..!

يقرب من النبي وهو في المسجد ويسلم عليه .. وميسمعش النبي بيرد السلام ولا لأ ..

فيقول : فتنكر لنا الناس حتى ما هم بالذين نعرف، وتنكرت لنا الحيطان والأرض .. !!

أد إيه إبتلاء صعب أوووي ..

ولكن الإبتلاء الأصعب لما يجيله رسول من ملك غسان يحمل له رسالة .. يقوله فيها : أما بعد .. فإنه بلغني أن صاحبك قد جفاك وأقصاك ; ولستَ بدار مضيعة ولا هوان، فالحق بنا نواسِك.

فلما قرأ كعب الرسالة قال : إنا لله .. قد طمع فيَّ أهل الكفر ..!! هذا أيضاً من البلاء والشر ..

ثم مضى بالرسالة فوراً إلى التنور .. فأشعله ثم أحرقها فيه ..

* سبحان الله .. إيه الصدق ده ..

المدينة كلها محدش منهم بيرد عليه السلام .. والنبي صلى الله عليه وسلم لا يُكلمه .. وكأنه غريب في المدينة ..

ويتعرض عليه يروح لملك غسان يواسوه بالأموال والجاه والملك وووو

ويرفض !

سبحان الله

***

وبعد 40 يوم يمرّوا على كعب وهو مازال على حالته ..

سيدنا كعب يلاقي رسول من سيدنا محمد يجيله يقوله .. الإبتلاء الثالث ..

:: رسول الله يأمرك أن تعتزل امرأتك ::





وقفة هنا ..

تخيل نفسك منبوذ من الناس

محدش بيكلمك

الرسول ساخط عليك وربنا لسه متابش عليك

وخلاص حسيت إن حتى الأرض مش عيزاك تمشي عليها !

محدش بيواسيك غير زوجتك ..

يجيلك رسول من سيدنا محمد يخبط على بابك

وإنت فاكره أخيراً جايلك ببشرى توبة ربنا عليك

تُفاجأ بيه يقولك : رسول الله يأمرك أن تعتزل امرأتك

قدامك 3 حالات ممكن تكون على واحدة منهم

في الحالة الأولى هتقوله :

- رسول الله يأمرك أن تعتزل امرأتك

-يانهار أبيض حتى مراتي مكلمهاش يعني هو أنا ناقص أصلاً

مش كفاية الناس مقطعاني والمدينة كلها ساخطة عليّ ومحدش بيكلمني أو يواسيني غير مراتي ..

ده حرام والله ..!!

مش وارد إنه يكون ده ردك !! وارد جدااااااا لو كنت في نفس الموقف فعلاً لإنه إبتلاء مش سهل



طيب نشوف الحالة التانية هتقوله إيه :

- رسول الله يأمرك أن تعتزل امرأتك


-أعتزل مراتي ومكلمهاش .. ليه كده بس يارسول الله .. والله أنا تبت وندمت وتضرعت لربنا .. ليه كده بس :( ..

وتفضل ساعة تجادل وتناقش وتتوسل وتبكي ..

***

طيب نشوف الحالة التالتة والي أنا حاسة إنها نادرة جداً بشكل يكاد يكون مستحيل !

شوف بقى كان رد سيدنا كعب إيه - الي صدق ربنا والنبي -

- رسول الله يأمرك أن تعتزل امرأتك

- أطلقها .. أم ماذا أفعل ..؟؟

يــــــــــاه ..

والله أول مرة قرأت القصة دي أثر فيّ جدااااااا الرد ده

مش موضوع إنه إبتلاء صعب أو محنة شديدة وأثّر فيّ حزن سيدنا كعب على الإبتلاء ..

لاااااا الموضوع أكبر من إبتلاء وزوجة والكلام ده !

ده موضوع إن النبي بيقولك إعتزل مراتك ..

تقوله .. يعني أطلقها ولا أعمل إيه ؟؟

مفيش نقاااااااش مفيش إعتراض مفيش كلام خالص

ده رده كان إستفسار عن إزاي يعتزلها يعني

مش يقوله ليه وإزاي وكفاية وحرام !!

لأ .. ده أمـر النبي عارفين يعني إيه

النبي بيقولك بيؤمرك إعمل كذا ..

هتقوله إيه غير .. سمعاً وطـــــــــــاعة يارسول الله



وخد بالك ..

ده أمر النبي = أمر ربنا

وطاعة النبي = طاعة ربنا

{ مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ }

{ قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ‏ }

مش لما يأمرك صلَّ الفجر في المسجد

تقوله : مانا ببقى تعبان ونايم وعندي شغل أو دراسة ولازم أصحى بدري ولو صحيت الفجر مش هعرف أنام ووووو

ولما يقولِك لبسك يكون واسع فضفاض ومتحطيش عطر وإنتي خارجة ..

نسمع منك ستة مليون إعتراض وجدال ونقاش ولأ مش مقتنعة ووووو

إيه يا جماعة .. أد كده بقى عندنا سوء أدب مع أوامر الرسول ..

ده أصـــــلاً أمر الرسول بيبقى في مصلحتنا إحنـــا

النبي هيستفيد إيه لما إنت تصلي الفجر حاضر أو لما إنتي تتحجبي ؟

إنت الي هتستفيد وإنت الي هتتنعم في الجنة

وإنتي الي هتبقي عفيفة وتبقي في الجنة أجمل من الحور العين

يعني أوامر النبي مش عشان يشق علينا أو مجرد أوامر

لأ .. دي طاعتك في حد ذاتها لأوامر النبي فيها دخول الجنة

ورفضك وجدالك ونقاشك لما تسمع أوامر النبي .. معانا إنك بترفض تدخل الجنة !

بالله عليكم حد في الدنيا يرفض النعيم ؟؟

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى .

قالوا : يا رسول الله ، ومن يأبى ؟

مين ده الي يرفض يدخل الجنة ؟

قال : من أطاعني دخل الجنة ، ومن عصاني فقد أبى ..



المصدر: صحيح البخاري - خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



شفت إن طاعتك لأمر الرسول هي الي هتنعمك في الجنة ؟

وفي الآخر .. الرسول يقولك حاجة وترد عليه وتقوله مش مقتنع !

جبت الجرأة دي منين يا أخي ؟؟

سيدنا كعب سمع أمر النبي على طول أطلقها أم ماذا ؟

يعني عنده مليون إستعداد يطلّق مراته حبيبته عشان أمر النبي

فما بالك بقى بحضرتك حد ييجي يقولك على فكرة مفيش حاجة إسمها صحوبية أو حب قبل الجواز وكده حرام وبأدلة وأحاديث ..

أو لما حد يقولك سيبي الشاب الي بتحبيه عشان كده حرام تقوليله لأ مقدرش .. مينفعش .. اموت أنتحر ...

مش عارفة تسيبي شاب بتحبيه حب حرام عشان أمر ربنا والنبي

مش عارف تسيب بنت حرام تكلمها حرام تبصلها عشان أمر ربنا والنبي

ده أمر النبي لسيدنا كعب بإنه يعتزل زوجته

زوجتـــــــه يا جماعة يعني متجوزين مش مرتبطين قبل الجواز !!

يعني النبي أمره يسيب حاجة حلاااااال 100 %

ومع ذلك سيدنا كعب مفكرش للحظة إن دي مراتي يعني مش حرام ليه النبي يقولي كده ..





أطلقها .. أم ماذا أفعل ..؟؟

والله كلمة مأثّرة فيَّ بشكل كبير جدااااااااااااا

* كام مرة سمعنا أمر للنبي وخالفناه ..

كام مرة جادلنا وناقشنا وعارضنا لما سمعنا حديث صحيح فيه أمر من النبي أو نهي منه صلى الله عليه وسلم ..

وفي الآخر .. ندّعي حب النبي صلى الله عليه وسلم ونقول عليه حب صادق ..!!

إيه قيمة الحب الصادق لو مفهوش طاعة للحبيب ..؟؟

إيه إثباتك لحبك الصادق للنبي وإنت بتعارض كلامه وبتجادل فيه بالساعات ومش بتزهق

إتعلم من الصحابة ..

إتعلم منهم الأدب والحب الصادق والطاعة الفوريّة لأوامر النبي بدون نقاش ..

- رسول الله يأمرك أن تعتزل امرأتك

- أطلقها .. أم ماذا أفعل ..؟؟

قال : لا بل أعتزلها ولا تقربها .

فقال لإمرأته : الحقي بأهلكِ فكوني عندهم حتى يقضي الله في هذا الأمر .

رضي الله عنك يا كعب بن مالك وصلى الله وسلم وبارك عليك يا حبيبي يا رسول الله ..



* أعتذر إني مكملتش القصة بس كان يهمني منها المعنى ده بس .. وعشان الموضوع ميبقاش طويل ..

الردود
نقاشات مشابهة
الكل: 23
21 23
21.
08:51:44 2013.02.23 [مكة]
أعتزل مراتي ومكلمهاش .. ليه كده بس يارسول الله .. والله أنا تبت وندمت وتضرعت لربنا .. ليه كده بس :( .. فما بالك بقى بحضرتك حد ييجي يقولك على فكرة مفيش حاجة إسمها صحوبية أو حب قبل الجواز وكده حرام وبأدلة وأحاديث ومع ذلك سيدنا كعب مفكرش للحظة إن دي مراتي يعني مش حرام ليه النبي يقولي كده مالقصص الصحابه طعم باللهجه المصريه .... عيزني .. حتبقى ..... مفتكرش ع العموم مشكور
22.
10:12:27 2013.03.13 [مكة]
صلى الله وسلم وبارك علي سيدنا محمد رسول الله .. ورضي الله عنك يا كعب بن مالك وأرضاه ..
23.
عضو قديم رقم 5
13:34:53 2013.03.13 [مكة]
اللهم صل على نبينا محمد وشكرا لك وجزيت خيرا لكن تمنيت انك كتبتها بلغتنا العربية الفصحى لان هدمها هدم لقراءة القران ومن ثم الصلاة الخ ،، دمت أخاً كريما ً