| جميع الحقوق محفوظة © |

ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق ((قصتين عجيبة))

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سلوك حيواني عجيب وهو قتل الصغار لتوازن البيئة المحيطة

هذا السلوك واضح جدا في سلالة القطط بحكم العشرة والجيرة

فنجد بأن القطة أو القط يقتل بعض صغاره أو صغار غيره

يقال بأن السبب هو توازن البيئة الغذائية حسب العدد ,,

الغريب هو أن الأنسان ذاك المخلوق المكلف يصل به الحال أن يقتل أولاده خشية إملاق أو من إملاق

وكلا الحالتين ذكرت في القران الكريم

وفيها اعجاز بلاغي فتنبهوا :

قال الله عز وجل {وَلاَ تَقْتُلُواْ أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُم إنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْءاً كَبِيراً }

في هذه الآية ذكر أن خشية الإملاق قبل حدوثه لا تستدعي قتل الإنسان ولده وقدم الله عز وجل ذكر رزق الولد قبل رزق والديه

لأنها مجرد خشية وتوقع للفقر المدقع ,,

في آية أخرى قال الله عز وجل : {وَلا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ مِنْ إِمْلاقٍ نَحْنُ نَرْزُقُكُمْ وَإِيَّاهُمْ }

ذكر أن الفقر المدقع لا يدفع المؤمن لقتل ولده وقدم الله عز وجل رزق الوالدين على رزق أولادهم ,,

كما هو معروف أن الفقر أخو الكفر

فيه يتسلط الجبابرة قساة القلوب على البيوتات الشريفة فيساومنها بطعامها و علاجها على زواجها وربما على شرفها ,,

والله أرحم بنا وبأبنائنا من أنفسنا

ومن توكل على الله لا يضيعه أما المتردد بين آلهة أو جن أو مخاليق فإنه يتزعزع في هذه المواقف الصعبة من الحياة

فتجده إما أن ينهي بؤسه بجريمة

أو يسلك طريق الذل أو الحرام ويذعن لضعاف النفوس ,,

هالني ما رأيت بعيني قصة رجلين من مصر الحبيبة

أحدهما شخصيته محترمة عند الناس ومعارفه وجيرانه و حاله طيبة ولكنه ظن بأنه لن تكون حياة أولاده بخير بعد خسارته لمبلغ استثمره عند أحد أصدقائه

فأقدم على جرم وقتل زوجته وابنته وابنه ثم أراد الانتحار ولكنه نجى مما زاد من بؤسه مما جنت يداه ,,

http://www.safeshare.tv/v/Fofy1D-nUEg
http://www.safeshare.tv/v/sQrcOQ_9CwM


رجل آخر للأسف استخدم البانجو مما شتت ذهنه وأضعف إيمانه ثم وسوس له الشيطان أن يقتل أولاده الثلاثة
يقول بأنه ينذرأهل مصر من الغزو وقتله لأولاده سببه خوفه عليهم من هذا الغزو والذل ,,
http://www.safeshare.tv/v/wZEgMeB9pu0

نسأل الله لهم الرحمة جميعا وأن يعفو عنا وعنهم

الردود
نقاشات مشابهة
الكل: 7
1.
15:46:53 2011.04.18 [مكة]
لا حول ولا قوة الا بالله .. نسأل الله السلامه والعافيه .. أهل العقول في نعمه والله , نسأل الله العظيم أن يهدي ويصلح جميع المسلمين جزاك اللـه خيـر أخوي أنـور .. ويرحم اللـه والديــك أمّآ صـآحب المقطع الثاني فهو شي مو طبيعي صراحه .. : 1- ألآحظ إن ايمانياته زايده ما شاء الله عليه استدلال بـآيـآت ما شاء الله عليه 2- العدل عنده من الأساسيات , ونلاحظ ذلك في نهاية المقطع حين قال : " يـآ التلاته يبئو موقودين , يالتلاته يبئو مش موقودين , امّا أأتل واحد ومأتلشي الباقي حيبئه فيه شي نائص " 3- ثقافته في المنتجات الطبيعيه عاليه ما شاء الله عليه , ويتضح ذلك في عبارته " البانقو أعشاب طبيعيه " 4- اهم شي الروم مايشوفون المقطع عشان لايزعلون .. لا حول ولا قوة الا بالله .. نسأل الله السلامه والعافيه ..
2.
15:56:38 2011.04.18 [مكة]
بارك الله فيك ذكرتني بكلام نسيت أقوله الرجل خاف على الأولاد من الأذى فقتلهم هذه ضلالة ومكر شيطاني نعوذ بالله من الشيطان الرجيم كنصيحة لإخواني هذه غريزة في الحيوان والطيور فمثلا لو حس الحيوان أو الطائر إنك راح تستولي على أولاده ممكن يقتلهم وهذه حصلت معي أيام الطفولة وجدت عشا للعصفور الدوري قد بناه في خارج بيتنا فتسلقت لأرى ما فيه فوجدت صغاره قد خرجوا من البيضة لتوهم طبيعتي أني ما أأذي الطيور ولا غيرها فتركتها وفكرت في المرة القادمة أجيب لها أكل يعني أوفر المشوار على والدينها في اليوم التالي تسلقت لأرى أحوالهم فكانت المفاجأة أن الصوص قد قرضوا في رقبتهم والسبب أنهم خافوا عليهم أني آخذهم ما دام أني وصلت العش ,, فالحذر خلك بعيد ولا تكسب اثمهم ,,
3.
16:45:41 2011.04.18 [مكة]
اللهم آمين وفيك يارب الله يذكّرك بالشهاده يـآ أخ أنور ...
4.
22:27:07 2011.04.18 [مكة]
لا إله إلا الله محمد رسول الله
5.
18:28:50 2015.04.20 [مكة]
للأسف مع كثرة الحروب توالت قصص قتل الأولاد آخرها سوري قتل 8 من أولاده بل قتل والديه وزوجته وبعض أقاربه ثم سلم نفسه لداعش
6.
عضو قديم رقم 406892
19:31:26 2015.04.20 [مكة]
بتنا نسمع مثل هذه الحالات المؤسفة في بلاد المسلمين لاسيما في ظل تردي الأوضاع الإقتصادية وفساد المؤسسات القضائية ناهيك عن فساد الحكومات وعلمائها !
7.
18:16:09 2015.04.21 [مكة]
6. بقلم: رشيدة معروف هذا عن الضالين طريق الحق لذلك بعضهم سلك مسلك الخوارج وفجر نفسه انتحارا وسخطا من أيام النبي الكريم صلى الله عليه وسلم عيبوا عليه قسمة الغنائم وسخطوا لفعله