| جميع الحقوق محفوظة © |

مديرالمياه بالشرقيةالمشروع مهم والمالية لم تعتمده بسبب عجز الميزانية

يعيش سكان ضاحية الملك فهد في الجزء الغربي من مدينة الدمام، كارثة إنسانية وبيئية بسبب عدم وجود شبكة صرف صحي؛ ما تسبب في كارثة مؤلمة لا تعكس حقيقة التنمية السخية للوطن، خصوصاً مع حصار مياه المجاري للمنازل من كل الجوانب ما تسبب في تأثر صحي بالغ الخطورة لأبناء الحي وتدمير بيئي كارثي وخصوصاً للأطفال والشيوخ والنساء اللاتي يبقين في منازلهن – بمحيط المجاري -لفتراتٍ طويلة.
وناشد عبدالله العمري -أحد سكان الحي- المسؤولين بتوجيه الجهاز المختص من قِبل الدولة في هذا الجانب المتمثل بالمديرية العامة للمياه بالمنطقة الشرقية بتمديد شبكات الصرف الصحي وتشغيلها بشكل فوري لانتشال الحي من وباء بيئي مؤلم لا يمكن لأي إنسان على ثراء هذه الأرض الطاهرة أن يتصور أو يعيش خياله بأي صورة.
وأضاف العمري “بلدنا بلد خير ويصرف بسخاء على المشاريع التي تخدم المجتمع ولا يمكن قبول أعذار مسؤولي المياه بأن الميزانية المخصصة لا تكفي”.
من جانبها تواصلت صحيفة “المواطن” مع المهندس سراج بخرجي -المدير العام للمياه بالمنطقة الشرقية- الذي قال: “مع علمنا بأهمية ذلك ولكن المشروع يحتاج لمبلغ كبير وميزانية المديرية لا تسمح، حيث لم يعتمد حتى الآن من وزارة المالية ولا نعلم عن ميزانية هذا العام فهي لم تصلنا بعد”.
وأضاف بخرجي “إن هذا المشروع يحتاج لـ 400 مليون ريال في حين ميزانيتنا كاملةً كانت 370 مليون ريال، وهو يحتاج لمحطة معالجة خُصصت أرضها ولكن بانتظار الاعتماد المالي، حيث نُطالب بأن يكون مشروعاً مستقلاً بميزانية مستقلة حتى لا يؤثر على بقية المشاريع بالمنطقة”.


http://www.almowaten.net/?p=111867