| جميع الحقوق محفوظة © |

لاتظن وتحكم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نحن مصابين بمرض الحكم السريع على الأشخاص

و مفتقرين لثقافة لباقة الحديث !

شخص ( خفيف دم ) نقول خالي من الهموم !
وهل لابد للمهموم ان يكون شاحب

اسود الوجه لايضحك ؟

شخص يسمع الاغاني لا يعني انه لا يحق له
ان يصلي صلاة الليل لانه ليس متدين !

لست انت من تكتب الاعمال ولسنا معصومين !

لاتحكم على شخص سمين ! انه مفرط في الأكل
لمجرد ان رأيت بُنيته ! ربما يعاني مرضاً بالسمنه،

أو يأخذ دواء أو هذه خلقته !

- الأسباب تتعدد و سوء الظن واحد !

لاتسأل شخصاً عن سبب انفصاله ولا تحلله
من نفسك لاتتكلم على لسان شخص ابدا

فقط ضع نفسك مكانه !

لاتحكم على منْ دخله المادي جيد
، انه لا يحتاجها ولا تهمه !

لا تُبحلق النظر في شخص به اعاقه اياً كانت !

لا تحكم على انثى انها ( بويه ) فقط لأن
شعرها قصير ! ربما هي تعاني مرضا ،

عانت علاجاً ، عاشت ظروفاً تجهلها !

لا تقل على اعْزب انه (مسكين) لم يتزوج ،

ومتزوج تسأله لما لم ينجب !

لاتُفسّر حاجتك انها حاجه للآخرين ،
حاجتك للزواج ليس من الضروري انها

حاجه آخر وحاجة آخر للوظيفه ليس

لزاما انها حاجه عند غيره !

امتدح من امامك حتى لو رأيت شيئا غريبا
ابحث فيه عن شيء يميزه ملابسه ، رائحته

ابتسامته ، اي شيء تعلّم ان تكون لبقاً ،

ان تكون شخصا ايجابياً يقول كلمات بسيطه

" لكن اثرها عميق ، "♡

فى النهايه لا تسأل كأنك اكمل الخُلق
و لاتحكم كأنك أطهر الخَلق !!

الردود
الكل: 1
1.
19:41:34 2014.09.12 [مكة]
قال تعالى (خُلق الانسان من عجل) وقال عز وجل (وكان الانسان عجولاً) بفرضية معرفة الشيء هذا -اللي هو ان الانسان عجول بالفطره-، يفترض ان يكون الشخص توجهه نحو فهم الحياة من هذا المنطلق؛ فيتمعن في كيفية التعامل والتصرف مع العجله والعجولين والاستعجال في نفسه... فيوجد ادوات كثيره مثل الصبر ، مثل المعذره والمعذره لها باع طويل في مثل ذلك المجال وابواب عده مثل ما قالت العرب سابقاً "استبح لاخاك سبعين عذراً" وايضاً عدم الغضب والتركيز على تحقيق الهدف هو بالعمل المجدي نفعاً لمواجهة مثل تلك الظروف... او ان يكون الشخص كالامعه كل من مشى يمشي معه