| جميع الحقوق محفوظة © |

قصه واقعيه

قصه واقعيه ورائعه:

يُحكى أن موظفًا من موظفي المطار في إحدى الدول العربية كان ذاهبًا إلى عمله وبينما هو يقود سيارته إلى المطار ومعه صاحبنا الذي أخبر الشيخ بالقصة، رأى جرو كلب رابض على حافة الطريق.. فما أن رأى ذلك الجرو الضعيف حتى أمال سيارته قليلا نحو الجرو ليظهر براعته في القيادة وليطأ بسيارته يدي الجرو فقط دون سائر جسده.. وفعلاً وطئت عجلات السيارة يدي ذلك الجرو الصغير مما أدى إلى بترهما تحت عجلات السيارة، ثم تجاوزنا الجرو وقد خلفناه وراءنا يعوي من شدة الألم، فما كان من صاحب السيارة إلا أن رفع صوته بقهقهة عالية ثم أكمل مسيره إلى عمله، يقول صاحبه الذي كان يرافقه : وأقسم بالله أنه في الأسبوع التالي تعطلت بصاحبي سيارته في المكان الذي قطع فيه يدي ذلك الجرو بسبب عطل في الإطار فنزلنا نصلحه ورفع صاحبي السيارة بالرافعة ثم قام ووضع العجلة فانكسرت الرافعة وسقطت السيارة بثقلها وضغطت على العجل والتي كانت تحتها يدي صاحبي وهو يصيح صياحاً عظيما ففزعت إليه وحاولت جهدي أن أرفع عجل السيارة وبالفعل رفعتها ولما وصلنا المستشفى إذا بصاحبي قد اسودّت يداه مما جعلها تتلف ويقرر الأطباء بترها. وبالفعل بُترت كما بتر يدي ذلك الجرو .. ولا يظلم ربك أحدا .

"هذا عدل الله فيمن ظلم كلبا فكيف
بمن يظلم بني آدم !!"

" لا تظلمن إذا ما كنت مقتدرا ..
فالظلم يرجع بعقباه إلى الندم ..
تنام عينك و المظلوم منتبه ...
يدعو عليك و عين الله لا تنم "

*للدكتور /محمد راتب النابلسي

الردود
نقاشات مشابهة
الكل: 5
1.
01:49:06 2013.05.14 [مكة]
يمهل ولا يهمل شكرا على هالموضوع المفيد ... وفقك الله
2.
عضو قديم رقم 271345
09:00:39 2013.05.14 [مكة]
لا حول ولا قوة الا بالله.
3.
عضو قديم رقم 193459
12:36:17 2013.05.14 [مكة]
لعظم شأن الظلم وعقابه بالدنيا والاخرة .. اليكم هذه التحذيرات .. من البشر وخالق البشر .. نبداء مع الخالق سبحانه وتعالى .. قال تعالى (ألا لعنة الله على الظالمين) هود قال تعالى: ( ولا تحسبن الله غافلاً عما يعمل الظالمون) ابراهيم قال تعالى :( وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون) الشعراء قال تعالى :( إنا أعتدنا للظالمين نارا أحاط بهم سرادقها) الكهف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :( مامن عبد ظُلم فشخص ببصره إلى السماء إلا وقال الله عز وجل : لبيك عبدي حقاً لأنصرنك ولو بعد حين) قال الشاعر: أتهزأ بالدعاء وتزدريه وما تدري بما صنع الدعاء سهام الليل نافذةٌ ولكن لها أمدٌ وللأمد انقضاء فيمسكها إذا ما شاء ربي ويرسلها إذا نفذ القضاء وقال آخر: وحق الله إن الظلم لؤمٌ وإن الظلم مرتعه وخيم إلى ديان يوم الدين نمضي وعند الله تجتمع الخصوم بالنسبة للحيوانات .. قال تعالى : وإن من شيء إلا يسبح بحمده ولكن لا تفقهون تسبيحهم... (الإسراء:44) وطبيعي ان لانفقه دعواتهم .. هذا والله اعلم واكمل واحكم .. !!
4.
12:40:06 2013.05.14 [مكة]
جزاك الله خيرا
5.
23:51:33 2013.05.14 [مكة]
رد رقم1عفواًً رد رقم4وإياك