فواز القطيفان .. طفل سوري جديد يثير تعاطف العالم العربي

قبل 10 أشهر

حياكم الله في موقع مستعمل...

مأساة طفل عربي آخر تنضم إلى مأساة الطفل ريان المغربي، العالق في بئر منذ أيام، ولا تزال محاولات إنقاذه مستمرة، وسط صعوبة التربة الأرضية هناك.

وأظهر مقطع مصور طفلا سوريا صغيرا من درعا مختطف منذ 3 أشهر، وهو يتعرض للتعذيب والضرب بغية إجبار ذويه على دفع مبلغ كبير من المال لقاء إعادته إليهم.

مقطع فيديو صادم ومأساوي لا تتجاوز مدته الثواني المعدودة، أشعل الحزن والغضب عبر مواقع التواصل خلال الساعات الأخيرة، لطفل يتعرض للتعذيب وهو مجرد من ثيابه، وقال متداولو الفيديو إن الطفل يدعى فواز القطيفان من درعا في سوريا، وإنه يتعرض لتعذيب على يد خاطفيه، من أجل الضغط على أسرته ودفع فدية كبيرة، تقدر بنحو 500 مليون ليرة، ما يعادل نحو 143 ألف دولار.

ونشرت صفحة عبر “فيس بوك” أمس الجمعة 4 من شباط، أن الخاطفين أرسلوا هذا الفيديو للضغط على أهل الطفل المخطوف، وذلك بعد تأخيرهم بجمع المبلغ المطلوب.

ويظهر في الفيديو الطفل، وهو يتعرض للضرب المبرح بما يبدو أنه حزام جلدي، هو مستلقٍ على سرير، وعارٍ إلا من ملابسه الداخلية، ويبكي ويتوسل لخاطفيه أن يتوقفوا عن ضربه، قائلا: "مشان (من أجل) الله لا تضربوني".

وأطلق نشطاء هاشتاجين دعما للطفل فواز القطيفان، بعنوان «أنقذوا الطفل محمد فواز قطيفان»، و«سلموا الخاطفين».

فواز القطيفان .. طفل سوري جديد يثير تعاطف العالم العربي