| جميع الحقوق محفوظة © |

فضفضة شخصية عن البيع عند المساجد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
القصة يا إخواني إني بدأت أبيع عند المساجد، وأريد افضفض عن بعض المشاعر النفسية اللي تواجهني لعلها تذهب إن شاء الله بعد الفضفضة معكم، وبتلاحظوا إن الموضوع غير مرتب فاعذروني اللي في القلب بكتبه ع طول..

أول ما اطلع من البيت ومتجه للمساجد أكون متحمس، ثم تنخفض الحماسة واتردد كثيرا باختيار المسجد وإن كان المسجد عنده باعة فمستحيل انزل ولا ادري ليش واشعر برهبة من الناس وحياء ماله داعي أو إن أحد يتكلم علي ويقول لا تبيع هنا ولا ادري هالأفكار ليش أو أيش سببها
أشعر بضعف لو اكسره ويذهبه الله عني اشعر بأن لي فيها رزق كبير..
آسف ع الإطالة لكن حاجة بالنفس فضفضت بها لكم أحبابي..
بانتظاركم،،،

الردود
نقاشات مشابهة
الكل: 3
1.
23:30:33 2017.01.15 [مكة]
يارجال انت توكل علي الله ومالك باحد عليك بنفسك انت تبي تبيع وتترزق الله والله يرزقك ويوفقك وابعد عنك الافكار والرهبه
2.
00:00:33 2017.01.16 [مكة]
رهبة طبيعية في بداية الأمر وتحتاج لبعض الوقت حتى تذهب لكن تذكر أنك تطلب الرزق الحلال ، مررت بتجربتك سابقاً مع صديقي وكنا نعمل في بيع الشاي على الجمر في وقت الفراغ الفترة المسائية حتى أشغل وقتي الضائع بالإضافة لحبي للعمل الحر ، ومررت بتجربتك في بداية الأمر ولكن بعد المرة الثالثة أو الرابعة بدأ يزول هذا الشعور تلقائياً ، هذا الشعور ينتابك لعدة أسباب مبدئياً وهي : 1- احساسك بأن هناك من سيقول لك ممنوع وشيل عفشك (إحساس طبيعي لا تشيل همه ) وقد واجهته مع صديقي في عملنا الإضافي. 2- احساسك بالاحراج لو صادفت شخصاً تعرفه شخصياً ( شعور طبيعي ) وقد واجهته شخصياً لكنه لم يكن عائقاً بل سترى التحفيز من الجميع . 3- الاحراج بسبب من يمارس نفس النشاط أو غيره بالقرب منك ( شعور أيضاً طبيعي ) لكن تذكر بأن الأرزاق بيد الله وكل واحد بياخذ نصيبه . هذه بعض الأحاسيس والمشاعر الطبيعية وخاصة في البدايات لكن مع الوقت سترى المتعة والفائدة والرزق الحلال والزبائن الخاصين بك وسترى التشجيع من المجتمع بشكل طبيعي وتتأقلم دون أن تشعر وتزداد الحماسة ويذهب عنك الخجل أو الإحراج الذي كان ينتابك في البدايات . توكل على الله وابحث عن رزقك وابعد عنك وساوس الشيطان .
3.
02:05:42 2017.01.16 [مكة]
الأخوين الفاضلين fssal91 و yasser1979 أسأل الله أن يجعل لكم من كل هم فرجا ومن كل بلاء عافية ويرزقكم الحلال الطيب المبارك من حيث لا تحتسبان.. والله كنت محتاج مثل هالكلام جدا جدا.. جزاكم الله خير،،،