صورة الرسول صلى الله عليه وسلم شاهدها رجال بأعينهم فأكدوا أنها صورته كما هو قبل وفاته صلى الله عليه وسلم .

قبل 5 أشهر

عن هشام بن العاص ، قال :- ذهبت أنا ورجل آخر من قريش إلى هرقل صاحب الروم، ندْعوه إلى الإسلام، فخرجنا حتى قدمنا غوطة دمشق، فنزلنا على جبلة بن الأيهم الغساني، فدخلنا عليه، فإذا هو على سرير له، فأرسل إلينا برسول نكلِّمه، فقلنا: لا والله، لا نكلِّم رسولَك؛ إنا بعثنا إلى الملك، فإن أذن لنا كلَّمناه، وإلا لم نكلم الرسول، فرجع إليه الرسولُ فأخبره بذلك، قال: فأذن لنا، فقال: تكلموا، فكلَّمه هشام بن العاص، ودعاه إلى الإسلام، وإذا عليه ثياب سوداء، فقال هشام: ما هذه التي عليك؟ فقال: لبستُها وحلفت أن لا أنزعها حتى أخرجَكم من الشام، قلنا: ومجلسك هذا، فوالله لنأخذنَّه منك، ولنأخذنَّ ملك الملك الأعظم، أخبر بذلك نبيُّنا! فقال: لستم بهم؛ بل هم قوم يصومون بالنهار، ويفطرون بالليل، فكيف صومكم؟ فأخبرناه، فمُلئ وجهُه سوادًا، فقال: قوموا، وبعث معنا رسولاً إلى الملك، فخرجنا معه، حتى إذا كان قريبًا من المدينة قال لنا الذي معنا: إن دوابكم هذه لا تدخل مدينة الملك، فخرجنا حتى إذا قربنا المدينة، قال: إن شئتم حملناكم على براذين وبغال؟ قلنا: والله لا ندخلها إلا عليها، فأرسلوا إلى الملك أنهم يأبَوْن، فدخلنا على رواحلنا متقلِّدين سيوفَنا! حتى انتهينا إلى غرفة له، فأنخنا في أصلها وهو ينظر إلينا، فقلنا: لا إله إلا الله، والله أكبر، والله يعلم لقد انتفضتِ الغرفةُ حتى صارت كأنها عِذْق تصفقه الرياح، فأرسل إلينا: ليس لكم أن تجهروا علينا بدينكم! وأرسل إلينا: أنِ ادخلوا، فدخلنا عليه، وهو على فراش له، وعنده بطارقتُه من الروم، وكلُّ شيء في مجلسه أحمرُ، وما حوله حمرة، وعليه ثياب من الحمرة، فدنونا منه، فضحك وقال: ما كان عليكم لو حيَّيتموني بتحيتِكم فيما بينكم؟ وإذا عنده رجلٌ فصيح بالعربية، كثير الكلام، فقلنا: إن تحيتنا فيما بيننا لا تحلُّ لك، وتحيتك التي تحيا بها لا يحل لنا أن نحيِّيَك بها، قال: كيف تحيتكم فيما بينكم؟ فقلنا: السلام عليكم، قال: وكيف تحيُّون ملككم؟ قلنا: بها، قال: كيف يردُّ عليكم؟ قلنا: بها، قال: فما أعظمُ كلامِكم؟ قلنا: لا إله إلا الله، والله أكبر، فما أن تكلمنا بها، والله يعلم لقد انتفضت الغرفة، حتى رفع رأسَه إليها، فقال: فهذه الكلمة التي قلتموها حيث انتفضت الغرفة، كلما قلتموها في بيوتكم تنتفض عليكم بيوتُكم؟ قلنا: ما رأيناها فعلتْ هذا قطُّ إلا عندك! قال: وددت أنكم كلما قلتموها ينتفض كلُّ شيء عليكم، وأني خرجت من نصف ملكي، قلنا: لِمَ؟ قال: لأنه يكون أيسر لشأنها، وأحرى أن لا يكون من أمر النبوة، وأن تكون من حِيَل الناس، ثم سألَنا عما أراد فأخبرناه، ثم قال: كيف صلاتكم وصومكم؟ فأخبرناه، فقال: قوموا، فقمنا، فأمر لنا بمنزل حسن، ونُزُل كثير، قأقمنا ثلاثًا، فأرسل إلينا ليلاً، فدخلنا عليه، فاستعاد لنا، فأعدناه، ثم دعا بشيء كهيئة الربعة العظيمة مذهبة، فيها بيوت صغار عليها أبواب، ففتح بيتًا وقفلاً، واستخرج منه حريرة سوداء، فنشرها، فإذا فيها صورةٌ حمراء، وإذا فيها رجلٌ ضخم العينين، عظيم الإليتين، لم أرَ مثل طول عنقه، وإذا ليستْ له لحية، وإذا له ضفيرتان أحسن ما خلق الله، قال: هل تعرفون هذا؟ قلنا: لا، قال: هذا آدم - عليه السلام - وإذا هو أكثر الناس شَعرًا، ثم فتح بابًا آخر، واستخرج منه حريرة سوداء، وإذا فيها صورةٌ بيضاء، وإذا له شعر قطط، أحمر العينين، ضخم الهامة، حسن اللحية، قال: هل تعرفون هذا؟ قلنا: لا، قال: هذا نوح - عليه السلام - ثم فتح بابًا آخر، فاستخرج منه حريرة سوداء، وإذا فيها رجل شديد البياض، حسن العينين، صلت الجبين، طويل الخد، أبيض اللحية، كأنه يبتسم، فقال: هل تعرفون هذا؟ قلنا: لا، قال: هذا إبراهيم - عليه الصلاة والسلام - ثم فتح بابًا آخر، فاستخرج حريرة بيضاء، وإذا - واللهِ - رسولُ الله - صلى الله عليه وسلم - فقال: أتعرفون هذا؟ قلنا: نعم، محمدٌ رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وبكينا، قال - واللهُ يعلم أنه قام قائمًا - فقال: والله إنه لهو؟! قلنا: نعم، إنه لهو، كأنما ننظر إليه، فأمسك ساعة ينظر إليها، ثم قال: أما إنه آخر البيوت، ولكن عجَّلتُه لكم؛ لأنظر ما عندكم؟ ثم فتح بابًا آخر، فاستخرج منه حريرة سوداء، فإذا فيها صورة أدماء سحماء، وإذا رجل جعد قط، غائر العينين، حديد النظر، عابس، متراكب الأسنان، مقاص الشفة، كأنه غضبان، فقال: تعرفون من هذا؟ قلنا: لا، قال: هذا موسى بن عمران، وإلى جنبه صورة تشبهه، إلا أنه مدهان الرأس، عريض الجبين، في عينه قبلة، فقال: هل تعرفون هذا؟ قلنا: لا، قال: هذا هارون، ثم فتح بابًا آخر، فاستخرج منه حريرة بيضاء، فإذا فيها صورة رجل أبيض، حسن الوجه، أقنى الأنف، حسن القامة، يعلو وجهَه نورٌ، يُعرف في وجهه الخشوع، يضرب إلى الحمرة، فقال: أتعرفون من هذا؟ قلنا: لا، قال: هذا إسماعيل جدُّ نبيِّكم، ثم فتح بابًا آخر، فاستخرج حريرة بيضاء، فيها صورة كأنها صورة آدم، كأن وجهه الشمس، فقال: هل تعرفون هذا؟ قلنا: لا، قال: هذا يوسف، ثم فتح بابًا آخر، فاستخرج حريرة بيضاء، فيها صورة رجل أحمر، أخمش الساقين، أخفش العينين، ضخم البطن، ربعة، متقلدٌ سيفًا، فقال: هل تعرفون هذا؟ قلنا: لا، قال: هذا داود، ثم فتح بابًا آخر، فاستخرج منه حريرة بيضاء، فيها رجل ضخم الإليتين، طويل الرجلين، راكبٌ فرسًا، فقال: هل تعرفون هذا؟ قلنا: لا، قال: هذا سليمان بن داود، ثم فتح باب آخر، فاستخرج منه حريرة سوداء، فيها صورة بيضاء، وإذا برجل شاب شديد سواد اللحية، لين الشعر، حسن الوجه، حسن العينين، فقال: هل تعرفون هذا؟ قلنا: لا، قال: هذا عيسى، قلنا: من أين لك هذه الصور؟ لأنا نعلم أنها على ما صورت عليه الأنبياء؛ لأنا رأينا صورة نبيِّنا مثله، قال: إن آدم سأل ربَّه أن يريَه الأنبياء من ولدِه، فأنزل عليه صورهم، وكانوا في خزانة آدم عند مغرب الشمس، فاستخرجها ذو القرنين، فصارت إلى دانيال، ثم قال: أما والله، إن نفسي طابت بالخروج من ملكي، وإني كنت عبدًا لأشرِّكم ملكة حتى أموت، ثم أجازنا، وأحسن جائزتنا، وسرحنا، فلمَّا أتينا أبا بكر الصديق أخبرناه بما رأينا، وما قال لنا، وما أجازنا، فبكى أبو بكر وقال: لو أراد الله به خيرًا لفعل .
____
مرسل هشام بن العاص إلى هرقل
أبو بكر الصديق رضي الله عنه
وهو غير الصحابي الذي أرسله الرسولُ صلى الله عليه وسلم إلى هرقل .

الكل: 5

( التعلم والتعليم )
حصل التعلم للصحابي رضي الله عنه حين رأي صور الأنبياء وعرف أصحابَها ، كما حصل التعلم لِهرقل عندما أرشده الصحابي للصلاح وما فيه الخير له ولشعبه في الدنيا والآخرة .

حصل التعليم من الصحابي رضي الله عنه لِهرقل
كما حصل التعليم من هرقل عندما تكلم عن الأنبياء
بتلك الوسيلة التعليمية .

كانت طريقة التعليم ؛ الطريقة السهلة سؤال وجواب .

يمكن تحصل الطريقة الإلقائية أمام هرقل عندما طلبهم ليلاً لرؤية الصور فيسمع منهم بعيداً عن ضغط بطارقته ومتابعيه لكن التكبر أحد موانع قبول الحق .
يستعيذ المسلم من شدة الحرص
ومن الحسد ومن الكبر .

لم يكن هشام ليأخذ معلوماتٍ مصورة من هرقل مقابل ما يعطي من خير لكنه يؤدي وظيفته قبل أن تنحل تلك البلاد القوية على أيدي المجاهدين بعد ذلك .

أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم قبل وفاته عن زوال تلك القوة الصادة التي تصد وتمنع سماع الحق ، ثم فتِحت البلادُ في عهد عمر رضي الله عنه وسمع الناس الحق دون تشويه ودون أن يُجبر أحد من النصارى وغيرهم هناك على قبول الحق فلا إكراه في الدين وقد دخل أكثر أهل البلاد المفتوحة في الإسلام .

قد يكون بعض أهل تلك البلاد وقتئذ من الشاكرين لله الذي خلصهم من المانعين الصادين ومن وسائلهم وطرقهم المختلفة .

وكما أخبر الرسولُ صلى الله عليه وسلم عن فتح بلاد هرقل وبعض البلدان - فحدث ما أخبر به - فإنه قد أخبر عن أمر مماثل دخول الدين الحق في كل بيت في هذا العالم في زمن سيأتي .

الإيمان بالقضاء والقدر .

كل شيء مقدر معد مسبقاً لكن
ليست حركة الإنسان في هذه الحياة كأفلام الكرتون المجهزة ثم تكون وتقضي بنهاية الفلم بل للآدمي قدرة على اختيار ما صلح من المآكل والسلوكيات وله أن يختار الخير والرشاد ويعمل الأسباب مع اعتماده على خالقه الذي يعلم أجله ورزقه وعن سعادته أو شقاوته .
لن يستطيع الإنسان أن يؤسس المستقبل فما سيأتي هو من الغيب لكنه مأمور بالتخطيط كما خطط يوسف عليه السلام عن أربع عشرة سنة مقبلة ثم النتائج هي بيد الله تعالى والذي يهتدي يزيده الله هدى .
بذل بعض الأنبياء جهداً كبيراً ليقبل المدعوون الحق فلم يتابعه أحد ثم يأتي النبي يوم القيامة ناجحاً لتوكله على ربه .
وتكون أعظم أمة تتبع نبيها هو النبي خاتم الأنبياء والمرسلين صلى الله عليه وسلم .
أمة النبي هم أتباعه من الروم والزنوج والعرب ومن شرق آسيا ومن كل عرق ولون ودم دون تمييز بين الأفراد إلا بمدى تطبيق وتنفيذ ما يريده الخالق من عبيده في المعاملات المالية و في جوانب متعددة في النفس ومع الناس بعد أداء حق الله تعالى الذي هو عبادته وحده لا شريك له .

اللهم صلِ وسلم عليه

هناك وسائل تعليمية تناسب بعض المواضيع ، لكن الوسيلة الهامة التي ينبغي أن توضع في مكانٍ واضح في المدرسة وفي أماكن أخرى هو الميزان ذو الكفتين .
للطالب بالمدرسة أن يتذكر اليمين واليسار والأكبر والأصغر والتساوي في الثقل وهل للحجم تأثير في الميزان
ومسألة النقص والتطفيف ووزن الأعمال وما يتعلق بهذا الشيءِ الهام .

وجود ميزان حقيقي على مدخل مدرسة أو فندق أولى من وجود نافورة بجانبها حيوان محنط ومن صورة عباس بن فرناس مخترع الساعة الرملية أو صور لمشاهير في الاختراعات وغيرها قد يؤدي تعظيمهم إلى مرض قلبي لا قدر الله إلا الخير .

أضف رداً جديداً..

نقاشات مشابهة