| جميع الحقوق محفوظة © |

صناعة النكد

😞صناعة النكد😞
من سنابات الكاتب خالد المنيف 👍

▪من أسوء المهارات التي تكتسب في الحياة ، ومن أرذل الصفات التي يتصف بها البعض ، هي مهارة وصفة👇👇👇

😞صناعة النكد😞

وهي لاتقتصر على شريحة معينة ✋ ربما تجدها عند المُدراء
والأطباء ، ربما عند الأزواج
و الزوجات ، ربما عند الجيران والأقارب والأصدقاء ...👌

وطبع هؤلاء والله غريب ، لا يقر لهم قرار ، ولا يهنأ لهم بال ، ولا يطيب لهم عيش حتى يُنكدو على من حولهم ، عبر عدة أساليب:
👇👇👇

1⃣ تضخيم وتكبير الأمور : يجعلون من الحبة قُبة ، وهذا الطبع والعلامة الأبرز لديهم..❌


2⃣ إجترار الماضي و إستدعاء الذكريات السيئة من الماضي ...
والتي انتهت وعثى عليها الزمن ..😔


3⃣ تقمص وحُب دور الضحية : وهذا التقمص مستمر دائماً ، وأنهم مظلومون ومفترى عليهم ..😏

4⃣الشخصنة : كلما تحدثت عن أمرٍ بدأ يحلله تحليلاً سلبياً يشخصنه كما يراه😁 ..

5⃣عندما تبدي رأياً مُخالفاً لرأيه ، يقول أنت تقصدني ، أنت تُهينني ، أنت لا تحبني ..😕


👈هؤلاء صُناع النكد ، كان الله في عونهم وعون من حولهم ، قلوبهم تحتاج إلى تنظيف ، مهما أبدى الآن لك بشاشة لكنه إذا حصل أي موقف ولو كان بسيط ، كان الله في عونك

( عادت حليمه لعادتها القديمه👎😢🙆) ..

❌من علاماتهم ، أن صُنع النكد ، مُقدم على المتعة ... عندهم ينكد ويعكر الأجواء أفضل له ومُنيته ، لا يرتاح إلا عندما يحصل ...👌

أيضاً من علاماتهم أنهم يختارون أوقات عجيبة ، لصناعة النكد 👎 ، فيأتون بنكدهم في ثلاثة أوقات :
👈وقت إنشغالك
👈 وقت فرحك
👈وقت ألمك ..

هذه أوقاتهم المفضلة والمحببة لممارسة هوايتهم السيئة .😡.


ما رأيكم؟؟
و هل منكم من يحمل هذه الصفه ؟؟
أرجوكم توقفوا ✋والله صفه سيئة ، والله تضيع الأعمار ، وتستنزف الجهود ، وتوتر العلاقات ...

وعلى ايش؟!
ما الفائدة ؟! ،،....

لا شيء ❌❌


وأخيراً دعوة لنا جميعاً ، بأن نكون من ناثري الورد🌸🌸🌸 وصانعي الفرح😊😍 ومفاتيح للخير👍 نجيد فن التغافل ونجيد فن التغافر ..

منقول 📝
خالد المنيف👍👍