| جميع الحقوق محفوظة © |

شركات الاتصالات تدرس خفض تكاليف رعاية الأندية لأنها أثقلتها مادياً

تتدارس شركات الاتصالات العاملة في السوق السعودية، تنفيذ إستراتيجيات جديدة في مجال الشراكات ورعاية الأندية الرياضية السعودية، تهدف إلى الحد من المبالغة، وخفض تكاليف الرعاية.

وعقد ممثلو الاستثمار الرياضي في الشركات اجتماعاً للنظر في تطبيق الإستراتيجيات الجديدة، خاصة مع انتهاء عقود رعاية "شركة الاتصالات السعودية" مع أندية النصر والاتحاد والشباب والأهلي، وقرب انتهاء عقد "موبايلي" مع نادي الهلال.

وتشير المعلومات إلى أن شركات الاتصالات تتجه إلى قصر رعايتها على قمصان الأندية، كما هو معمول به في الأندية العالمية؛ كون الرعاية الكاملة للأندية أثقلت على الشركات خلال السنوات الماضية، ومنعت استفادة الأندية من تنويع مصادر الإيرادات بالتعاقد مع شركات أخرى في مجالات رعاية مختلفة.

وبينت المصادر أن الأندية نفسها تتابع وتترقب عروض الرعاية الجديدة من شركات الاتصالات، خاصة نادي الهلال، الذي يتبقى على انتهاء عقده مع "موبايلي" عام كامل، حيث سينظر إلى ما ستقدمه شركة الاتصالات من عروض للأندية الأخرى.