| جميع الحقوق محفوظة © |

سددوا ديونكم المعنويه

‎نصيحه

سَددوا ديونكم المعنوية أي القلبيه التي لا يعلمها الا الله

عشتُ عمري وأنا أظن ان الدين هو دين مادي فقط
إلى ان عرفت ان هناك دين معنوي ايضا
كنتُ حاضر في عزاء شخص وسمعت رجلاً يقول جمله غريبه
يا جماعه
لو هذا الرجل عليه ( دين معنوي )!!
ياليت تسامحونه فيه وتبيحونه ..

و تساءلت ماذا يقصد بالدين المعنوي ؟
‎فقيلَ لي ... هو أن تظلمُ أحداً ليس له
معين إلا الله أو تنام وغيرك قلبهُ يبكي آلماً منك و يشتكيك للديان .
عندما تكسر بخاطر و يلتجئ أحدهم ضعفاً و قهرا للجبار .
كل ذلك دينٌ
وقتها عرفت ان الدين المعنوي أصعب و أخطر من الدين المادي
فالدينُ المادي قد يُسدده الورثة عنك
حُباً أو رحمةً بك .
لكن من سيسددُ الدين المعنوي عنك
و كم هو ثمن ذلك الدَّين ! ؟
دَينُ الخاطرِ و القلوب أكبرُ عندَّ ربُّ القلوب .
لأنك الوحيد المسؤول عنه .
و لا يسقطُ عنك بتوبةٍ أو صلاةٍ .
إنهُ بينك و بين المدينَ له .
لا حبيب و لا قريب يُسدده عنك .
فليهنئ من يراعى مشاعرَ غيرهُ و يسددّ دينهُ قبل أن يُسأل عنه 💗

الردود
الكل: 2
1.
16:54:36 2019.07.14 [مكة]
من أجمل ما قرأت
2.
13:49:50 2019.07.21 [مكة]
جميل جداً هذا المعنى، و أضيف أن الدين المعنوي فيه الموثق و منه غير الموثق، فهل أنت قصدت إهانة ذلك الإنسان الذي حمل عليك فذلك موثق صعب، أما ان لم تكن قصدت وفهمها بالخطأ، سواء كلمتك او فعلك او حركتك، فهي بحول الله اسهل، و هذا لا يمنع ان نحسن و نسأل و نطمئن خواطرنا عن خواطر من حولنا كلما تذكرنا، و مما يذكرنا لذلك مثل هذا المقال الرائع.