| جميع الحقوق محفوظة © |

ربي ما أعظمك وما أكرمك

من روائع الشيخ المغامسي

حين قال :

حين تتحدث مع الله
لن تكون محتاجاً لقول :
أعتذر عن ازعاجك في هذا الوقت . .
أيمكنك آن تمنحني دقيقةً من وقتك ؟

أتعلم ما المهم في كل هذا !
أنك لا تحتاج أن ترفع صوتك حتى يسمعك !
من دون أن تنطق بِكلمةٍ واحدة
هو يعلم كل شيء
الوحيد الذي لا تخجل أن تحكي له أي شيء !
والغريب ! هو أنه أصلاً يعلم هذه الحكاية
ومع ذلك يسمعك

ولا يمل ، ولا يقول لك '
تحدثنا في هذا الف مرة !
أرجوك لآ تتحدث فيه مرة أخرى
الوحيد الذي لا تخجل من البكاءِ أمامه . .
وفي سجدة تكون معه في اجتماع خاص جداً

الوحيد الذي تحبّه منذ زمن
مع أنكَ لم تقابله !
الوحيد الذي يحبكك منذ زمن
لكنك لا تعرف !

قد تبكي بكاء المضطر وتنام
والله لا ينام عن تدبير أمورك . .

^ ممتِع إلى آخر حرف