| جميع الحقوق محفوظة © |

دراسة: طعام «البحر المتوسط» يحمي الدماغ من الخرف

أظهرت دراسة جديدة أن نمط الأكل يمكن يبطئ شيخوخة الدماغ بشكل كبير، وأن النظام الغذائي للبحر المتوسط الذي يعتمد على الدهون المفيدة للقلب مثل زيت الزيتون والأسماك من العوامل الهامة لصحة الدماغ.

وأشارت دراسة أجريت على 960 من كبار السن لمدة 9 سنوات إلى أن اتباع نظام غذائي صحي من الأغذية المفيدة للدماغ يؤدي إلى خفض مخاطر الإصابة بالزهايمر إلى النصف.

كل الأكلات المعروف عنها تحسين صحة القلب والشرايين تفيد الدماغ والذاكرة، وفي مقدمتها أطعمة البحر المتوسط مثل: الخضروات الورقية، والبقول، والحبوب الكاملة، وزيت الزيتون، والأسماك.

تقلل هذه الأطعمة خطر الإصابة بارتفاع الكولسترول وضغط الدم وأمراض القلب بشكل عام. كما تشير دراسات أخرى إلى أهمية عناصر أخرى في طعام البحر المتوسط مثل: المكسرات، والفواكه، والمأكولات البحرية.

وقد وجدت دراسة من جامعة هارفارد أن أحماض أوميجا3 الدهنية التي تتوفر من خلال زيت الزيتون والمكسرات والأسماك، وهي عناصر أساسية في طعام البحر المتوسط، تقلل خطر تأكسد خلايا الدماغ، وأن اتباع نظام غذائي يعتمد على هذه العناصر يقلل خطر الإصابة بمرض الزهايمر بنسبة 35%.

من ناحية أخرى، من الأهمية بمكان الاعتماد على زيت الزيتون البكر والمكسرات؛ لتقليل الضرر التأكسدي لخلايا الدماغ، وحمايتها من الخرف وضعف الأداء الإدراكي.