| جميع الحقوق محفوظة © |

دراسة أمريكية: الأكل الجماعي لزملاء العمل يزيد الإنتاج

كشف علماء من جامعة كورنيل في ولاية نيويورك أن التناول الجماعي للغذاء في بيئة العمل يأتي بنتائج إيجابية، بعد دراسة اعتمدت على تجربة استمرت 15 شهراً وشملت 50 فريق عمل ونحو 400 مراقب.

وأكدت الدراسة التي أجراها الباحثون على نطاق واسع أن وجبات الغداء التي يتناولها الزملاء في العمل بعضهم مع بعض تؤثر إيجابياً على إنتاجية فرق العمل ومردود عملية الإنتاج؛ حيث حصلت الفرق التي تناول أعضاؤها طعامهم بعضهم مع البعض على أعلى درجات التقدير على إنتاجية عملهم.

وأثبت العلماء أن تناول الطعام بهذه الطريقة يوجد “جواً من القربى” بين العاملين والموظفين.

لهذا ينصح المهتمون بالشؤون الاجتماعية لدى أرباب العمل بإنشاء أماكن لتناول الطعام والمشروبات في شركاتهم ومؤسساتهم لأنها ستزيد من مردود عمل مرؤوسيهم؛ فهذه العوامل تزيد إنتاجية العمل الجماعي الذي سيتميز بالتنسيق وأفضل النتائج.