| جميع الحقوق محفوظة © |

انا حزين

انا حزين




من يشاركني احزاني

الردود
نقاشات مشابهة
الكل: 6
1.
18:03:35 2017.08.18 [مكة]
سلامتك يازيدون وما تشوف شر
2.
14:23:14 2017.08.24 [مكة]
علاج الحزن إن الحزن إذا تمكن صار مرضا وبالتالي فإن له علاجات يمكن الاستفادة منها في دفعه، ومنها: 1- العمل على زيادة الإيمان ، فكلما قوي إيمان العبد استسلم لقضاء الله وقدره وعلم أن ما أصابه لم يكن ليخطئه وأن ما أخطأه لم يكن ليصيبه ، فشكر عند النعمة وصبر عند المصيبة فكان خيرا له. 2- الإكثار من الذكر ، فالله عز وجل يقول : ( الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ) (الرعد:28). 3- تجنب أسباب الغضب والتحلي بحسن الخلق وسعة الصدر وتربية النفس على دفع السيئة بالحسنة والعفو والصفح والتحلي بمكارم الأخلاق. وأخيرا هذه نصيحة الشيخ القرني: لا تحزن : لأنك جربت الحزن بالأمس فما نفعك شيئا ... لا تحزن : لأنك حزنت من المصيبة فصارت مصائب ، وحزنت من الفقر فازددت نكدا ، وحزنت من كلام أعدائك فأعنتهم عليك ، وحزنت من توقع مكروه فما وقع. لا تحزن : فإنه لن ينفعك مع الحزن دار واسعة ، ولا زوجة حسناء ، ولا مال وفير ، ولا منصب سام ، ولا أولاد نجباء. لا تحزن : لأن الحزن يريك الماء الزلال علقمة ، والوردة حنظلة ، والحديقة صحراء قاحلة ، والحياة سجنا لا يطاق. لا تحزن : و عندك عينان وأذنان وشفتان ويدان ورجلان ولسان ، وجنان وأمن وأمان وعافية في الأبدان: { فبأى ءالآء ربكما تكذبان } . لا تحزن : ولك دين تعتقده ، وبيت تسكنه ، وخبز تأكله ، وماء تشربه ، وثوب تلبسه ، وزوجة تأوي إليها ، فلماذا تحزن؟!. المصدر http://articles.islamweb.net/media/index.php?page=article&lang=A&id=141554
3.
02:26:45 2017.08.25 [مكة]
صف جنبي ختمت الحزن الله يفرجها ع كل مسلم
4.
18:01:24 2017.08.25 [مكة]
ان كان ضيقة صدر ماتعرف وش سببها اقرأ سورة البقره وان كانت من مشاكل الحياة فاعرس ان كنت اعزب
5.
06:58:03 2017.08.27 [مكة]
ياحبيبي ماهو بس انت 18 سنه من الحزن والاكتئاب اسال الله تعالى لي ولك ولجميع المسلمين الشفاء والفرج القريب
6.
02:21:06 2017.08.29 [مكة]
الله يفرج همك ويبعد عنك الحزن