الظلم

19:17:26 2016.01.04 [مكة]

اختلفت البلدان و تشابهت الافكار و الرغبات و توحد الهدف من زمان

الكل: 6

الصراخ على قدر الألم
أجمل ما قيل
الحمد لله

المتمتع ( كاتب مميز )

توني أنتبه لكونك جزائري

صراحة نحتاج للتفاهم معك وقت طويل لفهم الدين والدنيا

لكن الفكر الثوري الذي تروج له بعبارات تنقلها من جمال الدين الأفغاني الشيعي المنتسب للماسونية والذي يعتبر المؤسس الحقيقي لفكر جماعة الاخوان مع تلميذه شيخ الأزهر الماسوني محمد عبده

هذا الفكر هو الذي سنتابع فوائده الجمة بعد رحيل بوتفليقة

لكن لو تلاحظ أن جميع الثورات في العالم أنتجت أحزاب دكتاتورية تحكم بالخداع والتخويف لشعوبها

أو انتجت شعوب ممسوخة من القيم الأخلاقية

عموما أريد تعليقك على فديو علي بلحاج القطبي المناصر لثورة الخميني

https://www.youtube.com/watch?v=NGyzaSt3O0M

نصيحة لك أخيرة

خذ العبرة من حال الإيرانيين مع الثورة الاسلامية ولا تجعل نظرك قاصر

أخر رد رقم (4) بقلم: anwr

أحسنت لمى اشرت

شكرا anwr
شكرا زاهر
الماسونية لا تنتج جهادا في سبيل تحرير الاوطان
يا ليت غضبك يكن مثله ضد الصهاينة و المجرمين
اذا اغضبك كلام الكواكبي او غيره من عظماء الاصلاح فهذا ليس ذنبي
لا اعتز بكوني جزائري و لكن اعتز بالحرية التي من الله بها علينا و جعلها الاسلام جوهر الانسان
و بالمناسبة لا اعرف شعبا عربيا تنعم بالحرية مثلما تنعمنا نحن حتى جاءنا الارهاب في ليلة ليلاء فقتل و دمر و ذبح باسم الاسلام
اذا تريد زيادة زدتك فالدماء التي سالت بسبب التكفيريين أكثر بكثير مما سالت بسبب الثورات ضد احتلال فرنسا لنا و ضد احتلال الصهاينة للقدس الشريف
نبرأ الى الله من كل ظالم و ما زلنا نقدس كل من ساهم في عتق رقابنا من الذل و الهوان
رحم الله الكواكبي و الافغاني وابن باديس الذي فسر القرآن الكريم طيلة 28 سنة شفويا في المسجد الاخضر في مدينة قسنطينة ما بين صلاتي المغرب و العشاء دروسا و مواعظ
اما الافعغاني فكان صدره عاريا في مواجهة الاحتلال الانجليزي
و الكواكبي مرغ انوف المستبدين حتى سمي بمحامي الضعفاء
و الحمد لله رب العالمين

أضف رداً جديداً..

نقاشات مشابهة