| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

"يوتيوب وواتس آب" للهيئة السعودية: "لا شروط وإلا سنقطع الخدمة"

"يوتيوب وواتس آب" للهيئة السعودية: "لا شروط وإلا سنقطع الخدمة"
أكدت الهيئة أنه عند محاولتها وضع كل من واتس آب ويوتيوب تحت الأنظمة السعودية هددت الشركتان بقطع الخدمة بشكل كامل.
أكد عدد من مسؤولي هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية أن كل من تطبيق واتس آب وموقع الفيديو يوتيوب لا يخضعان لأنظمة المملكة العربية السعودية.

وأكد المسؤولون خلال اجتماع الـ11 مسؤولاً في الهيئة وبرئاسة محافظ الهيئة "عبد الله الضراب"، أن الشركات المشغلة لكل من واتس آب ويوتيوب خيرتا هيئة الاتصالات السعودية، إما ان تستمر الخدمات كما هي دون خضوعها للأنظمة السعودية أو أن يتم قطعها بشكل كامل عن المملكة.

وتقول الهيئة أن إيقاف أي من الخدمتين سيولد الكثير من الضغوط الإعلامية على الهيئة وبكل الوسائل وتدخل في قضايا اقتصادية واتهامات تتعلق بحقوق الإنسان وعدم حرية التعبير وغير ذلك، لافتين إلى أن كثيراً من الدول تفكر بالتحرك الجماعي كي تخضع هذه التطبيقات للأنظمة الداخلية كغيرها من التطبيقات المرخص لها.
وأكدت هيئة الاتصالات أن السياسات والتنظيمات المتعلقة بتنقية المعلومات في السعودية تعدّ شأنا داخليا مثل أنظمة مكافحة جرائم المعلومات، مشيرة إلى أن موضوع الانترنت أثير بشكل كبير في القمة العالمية التي عقدت في جنيف وكانت الدول حريصة على تقنين خدمة الانترنت فهو أداة لبناء التنمية الشاملة.

وبينت أن السعودية استطاعت إنشاء فريق عالي المستوى للمشاركة في قمة الاتحاد الدولي العالمي للاتصالات وكان هناك طلب من الاتحاد الدولي بأن ترأس السعودية هذا الحدث، موضحة أن المشاركين في القمة اتفقوا على أهمية ألا تكون إدارة الانترنت بطريقة فردية، بل أن تشارك كل الدول في ذلك، لافتين إلى أن هناك قمة عالمية مقبلة لمراجعة وتقييم وضع الانترنت عام 2015.

كل الردود: 5
1.
19:28:04 2014.09.08 [مكة]
لازم الموضوع يدار ببعد نظر وتاني ودراية
2.
22:58:42 2014.09.08 [مكة]
اليوتيوب احس انه اندثر واندفن بعد ما كثروا منافسينه وعرفوا طريقة محاكاة موقع مماثل اما الوتس اب لو البلدان المهتويه تنشيء برنامج مماثل ومشابه فأعتقد انه هذا حل جيد عوضاً عن ان يكون المجتمع رهينه لمجرد برنامج
3.
23:17:58 2014.09.08 [مكة]
أن شاء الله يقطعونها وكل البرامج الجديدة تنقطع ونرجع زي أول على المنتديات
4.
00:53:01 2014.09.09 [مكة]
ان كانت التقنيه خدمت الغرب فلا احد يستطيع أيقافها حتى وان عارضتها الدول العربيه اما اذا كانت مضره للغرب فراح تتوقف بكل بساطه لآن جمعيات حقوق الانسان وحرية التعبير راح تدير ظهرها اما رأي انا اتمنى يوقفون كل شي وأولها القنوات الفضائيه التي نخرت بمجتمعنا المحافظ
5.
عضو قديم رقم 337116
21:09:47 2014.09.29 [مكة]
أكثر من حجمهم قاعدين يعطونهم في العشرات من المواقع والتطبيقات تقوم بنفس الدور !!