| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

إقرار ضوابط بيع وتأجير الوحدات العقارية على الخريطة.

http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20160906/Con20160906856310.htm
....
....


وجه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بأهمية تنسيق الجهود بين مختلف الجهات ذات العلاقة لتقديم أفضل الخدمات لضيوف الرحمن وتسهيل جميع السبل ليؤدوا حجهم بكل سهولة ويسر.
إلى ذلك وافق مجلس الوزراء على الضوابط المتعلقة ببيع أو تأجير وحدات عقارية على الخريطة، وذلك بعد الاطلاع على ما رفعه وزير الإسكان في شأن طلب استكمال الإجراءات النظامية لتعديل ما يتصل بنقل الإشراف على نشاط البيع على الخريطة من وزارة التجارة والاستثمار إلى وزارة الإسكان.
وأكد مجلس الوزراء على كل من يزاول أيًّا من الأنشطة المشمولة بهذه الضوابط التقدم إلى اللجنة المختصة في وزارة الإسكان لتعديل أوضاعه بما يتفق مع هذه الضوابط، وذلك خلال مدة لا تتجاوز ستة أشهر من تاريخ نفاذها.
وكان خادم الحرمين الشريفين، قد اطمأن في مستهل الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء، بعد ظهر أمس (الإثنين)، في قصر السلام بجدة على مختلف الاستعدادات وجاهزية الجهات والقطاعات الحكومية والأهلية ذات العلاقة بخدمة حجاج بيت الله الحرام، ووجه الملك سلمان شكره وتقديره لولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، على ما تضطلع به اللجنة ومختلف الجهات التي وفقها الله لخدمة حجاج بيت الله الحرام من جهود كبيرة ومتواصلة للارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدم للحجاج مواكبة لما قامت وتقوم به الدولة من تنفيذ للمشروعات الكبيرة في الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة انطلاقاً من رسالتها في خدمة الحرمين الشريفين التي شرفها الله بها ولله الحمد، سائلاً الله عز وجل أن يمن على حجاج بيت الله الحرام بأداء مناسك حجهم بأمن وأمان وأن يتقبل منهم.
بعد ذلك أطلع خادم الحرمين الشريفين المجلس على نتائج استقباله رئيس المنظمة الدولية للطيران المدني الدولي «إيكاو» الدكتور أولومويا بينارد أليو، مقدراً ما عبر عنه من شكر للمملكة على مساعدة برنامج المنظمة في مساعدة الدول غير القادرة على تطبيق القواعد والتوصيات الدولية الخاصة بسلامة الطيران والبرامج ذات العلاقة.
جولة ولي ولي العهد
وأوضح وزير الدولة عضو مجلس الوزراء وزير الثقافة والإعلام بالنيابة الدكتور عصام بن سعد بن سعيد في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة أن مجلس الوزراء نوه بنتائج زيارات ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز لكل من جمهورية باكستان الإسلامية وجمهورية الصين الشعبية واليابان والتي جاءت استجابة للدعوات المقدمة من حكومات تلك الدول وبناء على توجيه خادم الحرمين الشريفين بذلك، وتمثيل ولي ولي العهد للمملكة في قمة قادة دول مجموعة العشرين، وما أكدت عليه المباحثات بينه ورؤساء تلك الدول وكبار المسؤولين فيها من عمق للعلاقات الإستراتيجية وتعزيز للتعاون والتشاور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك بما يخدم المصلحة المشتركة للمملكة وشعبها وشعوب باكستان والصين واليابان.
وأكد مجلس الوزراء أن مباحثات ولي ولي العهد مع الرئيس الصيني شي جين بينغ ونائب رئيس الوزراء تشان قاو لي وعدد من كبار المسؤولين وما جرى خلال زيارته من لقاءات ومنتديات اقتصادية والتوقيع على اتفاقية إنشاء لجنة مشتركة سعودية - صينية رفيعة المستوى ومحضر أعمال الدورة الأولى للجنة إلى جانب توقيع 15 اتفاقية ومذكرة تفاهم بين حكومتي المملكة العربية السعودية وجمهورية الصين الشعبية يجسد عمق العلاقات الإستراتيجية والفرص المستقبلية لتعزيز الشراكة القائمة بين المملكة والصين والسعي من خلال اللجنة لتحقيق الأهداف التي يطمح لها البلدان الصديقان في مختلف المجالات وفقاً لرؤية خادم الحرمين الشريفين والرئيس شي جين بينغ والتي تهدف لمصلحة البلدين والشعبين الصديقين.
ترحيب برؤية «2030».....