| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

ناوي على إيه في رمضان ؟

شعارنا إلى رمضان نحن عبادٌ للرحمن
شعارنا لن يسبقني إلى الله أحد
شعارنا لأرين الله ما أصنع ،،
كل واحد عاوزه انهارده عاوزه يستفز همته .. يستفذ قدراته ، عشان يثبت بالدليل العملي إنه عابد للرحمن ..

انت محتاج إنك تفكر معايا من نقطة الهدف ،
الهدف اللي على مرمى البصر ، هدفك إيه ؟
هدفك من رمضان إيه ؟
ماذا أعددت من الآن لرمضان ؟
ناوي على إيه في رمضان ؟
إيه الشيء اللي بتفكر فيه هتحققه في رمضان ؟

ياترى حلم العتق من النيران هو حلمنا كلنا ؟؟
ياترى شاغل بالنا إننا نكون أحد العتقاء من النار اللي بيعتقوا كل ليله ؟
ولا الناس خلصت امتحانات ودخل موسم الصيف ، فالشغل الشاغل هنقضي الصيف ازاي ؟
وهنصيف فين ؟
وهنشتغل فين ؟
ماشي عادي مفيش مشكله ..

لكن الهدف الإيماني فين ؟
الهدف اللي عايش جواك بتحلم بيه ؟
فين الهدف ده ؟



ياترى حلم العتق من النيران هو هدفك ؟؟
حلم الغفران ؟

بالله مفيش واحد مننا مش عامل ذنب وخايف يقابل بيه ربه الكريم ؟
ما غرك بربك الكريم ؟

فاكر الذنب ده ؟
حاسس بخطر الذنب اللي جه على بالك دلوقت ؟
اللي لما بتسرح وتفكر في لحظة المصير والحساب بيقى مر وصعب .. مش متخيل نفسك وربنا بيسألك عنه ؟

مش عارف هتقول له عنه إيه ؟
كنت مسستهون بيك يارب ؟
كنت بحسبك مش شايفني يارب ؟
كنت مستهون بنارك وغضبك عني ؟؟

هتقول له عنه إيه ؟؟



طيب لو مش عارف هتقول إيه ..
جددت نيتك وقولت رمضان الجاي فرصتي للنجاة من الذنب ده ؟

حلمك بئى العتق من النيران ولا لسه ؟؟

طيب لو حلمك بئى كده خلاص ونويت معايا على كده .. هل أعديت العدة ولا هتحلم أحلام يقظه ؟؟

عندك فرصه عظيمة للخلاص من الذنب ده
( من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه)
( من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه)
( من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه)

حلم الغفران بئى بين إيديك ..
ومش هتنوله غير لما تستعد له من دلوقتي ..



اوعى تضيع الفرصه من إيديك
ولو أرادوا رمضان لأعدوا له عده ..
اوعى تكون من اللي ربنا كره انبعاثهم ووقوفهم بين ايديه في رمضان ..
اوعى من كده ..

عشان متبقاش متكاسل ولا فاتر .. اعرف ان ده مش وقته ..
مش وقته تقول عندي أحوال وهموم وغموم .. خلاص مبقاش في وقت ..