| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

متى يصبح تناول الكثير من الأكل الصحي مضراً؟!

تواصل – وكالات:

كثيراً ما يتساءل البعض متى يعتبر تناول الكثير من الأكل الصحي أمراً سلبياً يضر الصحة؟

ويؤكد خبراء التغذية أن الإفراط في تناول الكثير من الأكل الصحي يمكن أن يسبب اضطراباً في المعدة، وإحساساً بالانتفاخ، وشعوراً بالتعب، وأيضاً زيادة في الوزن.

ومن الملاحظ أنه مع وجود خيارات غذائية متعددة ، فإن أجسامنا أيضاً بحاجة إلى التنوع.

حيث إن تناول مجموعة منوعة من الأطعمة الصحية يحافظ على الصحة أكثر، ويحميها من التراجع. وإذا كنت تحب أطعمة معينة مثل البرتقال أو المانجو أو اللوز، عليك تناول قدر معتدل منها، وعدم الإفراط مادامت تتناولها بشكل دوري.

أهم الأطعمة الصحية التي تحتاج إلى الاعتدال:

الفاكهة.

يعتقد كثيرون أن تناول وجبات خفيفة من الفاكهة قد يعفي من مراقبة الحجم، خاصة أن الكثير من التوصيات الغذائية تؤكد على أن الفاكهة خيار أفضل من الحلويات.

تحتوي الفواكه بالفعل على ألياف وعناصر غذائية أساسية من فيتامينات ومعادن وإنزيمات، لكن بعض الفواكه تحتوي نسبة عالية من السكر، لذلك يوصي خبراء التغذية بأكلها فقط في الموسم. من هذه الفواكه: المانجو التي تحتوي الحبة الواحدة منها على 30 غراماً من السكر، فإذا لم تحرص على الاعتدال في تناولها ترتفع نسبة السكر في الدم بشكل كبير.

المكسرات والبذور.

نتيجة ارتفاع محتواها من الدهون ينبغي تناول المكسرات والبذور باعتدال، بل تشدد بعض التوصيات الغذائية على تناول كميات قليلة أو محدودة من المكسرات على وجه الخصوص.

يؤدي الإفراط في تناول أطعمة بعينها، حتى لو كانت صحية، إلى انتفاخ وغازات وخلل هرموني، لذلك ينصح خبراء التغذية بـ “الاستماع إلى جسمك” وعدم الإفراط، حيث يسبب تناول الكثير من طعام واحد نقصاً في مواد غذائية أخرى.

من النصائح المفيدة لضبط مسألة الكمية المناسبة تقديرها بحجم راحة اليد، فإذا كنت تتناول أحد منتجات الألبان، أو البروتين، أو المكسرات يمكنك تقدير الكمية المناسبة بحجم راحة اليد الواحدة. كذلك ينبغي الاهتمام بالتنوع والتوازن، حيث يحتاج الجسم إلى الكربوهيدرات والدهون إلى جانب البروتين والمغذيات الأخرى من فيتامينات ومعادن

كل الردود: 2
1.
00:22:32 2014.07.21 [مكة]
الله يستر
2.
10:33:05 2014.07.21 [مكة]
خذ حذرك