| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

مبتعث يلقي بنفسه وسط النيران لإنقاذ 3 سعوديات بأمريكا

كاد مبتعث سعودي لدراسة الهندسة الميكانيكية بولاية أنديانا الأمريكية أن يفقد حياته عندما اقتحم النيران في عمل بطولي يحمل النخوة والشجاعة العربية الأصيلة لإنقاذ ثلاث سعوديات يسكن في الشقة التي تجاور سكنه بعد أن شبت فيها النيران واحتجزت إحدى الفتيات بإحدى الغرف.
وعاد الثلاثيني ثامر بن سليمان المطيري إلى مقر سكنه ليأخذ قسطًا من الراحة لكي يتمكن من تأدية الامتحانات المقررة عليه في اليوم التالي، وإذا به يستيقظ فجأة على صراخ هستيري صاد من الشقة المجاورة لثلاث من المبتعثات السعوديات يطلبن النجدة.
وبحسب التفاصيل التي حصلت عليها صحيفة" عكاظ" فإن المطيري لم يتردد وهب مسرعًا لنجدة جاراته، حيث قام بكسر باب الشقة ورغم كثافة النيران والدخان الذي حجب الرؤية إلا أنه استطاع أن يخرج فتاة كانت محتجزة داخل غرفة والفتاتين الأخريين ليخرج بهن من وسط الدخان والنيران، وتعرض البطل السعودي لحروق بجسمه وإحدى يديه وصفت بأنها من الدرجة الثانية .
من جهته أكد على سليمان المطيري والد ثامرأنه فخور جدًا بابنه وما قام به من عمل بطولي تجاه بنات وطنه في الخارج، وأضاف في اتصال مع الصحيفة "هذا ليس بمستغرب على ابنائنا فتربيتهم على الحق والدين هي الاساس لمساعدة الآخرين، حيث يحثنا ديننا وقيمنا ومثلنا على نجدة الملهوف وتقديم يد العون حتى ولو كان ذلك ثمنه حياتنا".