| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

دراسة حديثة: الطماطم تقي من الإصابة بالسرطان

تواصل – وكالات:



أشارت دراسة علمية حديثة، إلى أن إضافة الطماطم ضمن النظام الغذائي الأسبوعي، يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا بنسبة 18%.



وأوضح فريق الباحثين من جامعتي كامبريدج وأكسفورد أن النظام الغذائي الذي يحتوي على السيلينيوم والكالسيوم والليكوبين مرتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، وكل هذه الفيتامينات موجودة بكثرة في الطماطم، وهذا ما يجعلها الرائدة في الوقاية من السرطان.



وعلى الرغم من أن سرطان البروستاتا ثاني أكثر أنواع السرطان شيوعاً لدى الرجال في جميع أنحاء العالم، لكن يقول الباحثون خلال الدراسة إن هذا له علاقة بافتقارنا للأكل الطازج. وقال الباحث كورنيل، باحث الغذاء، إن الليكوبين معروف يدمر أي تأكسد للجذور الحرة.



كما تم ربط الطماطم بانخفاض خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان، لا سيما سرطان الرئتين والمعدة، وفقاً لجمعية السرطان الأمريكية. وأضاف كورنيل أن المشمش والجوافة والبطيخ، والبابايا، والجريب فروت الوردي جميعاً تحتوي على الليكوبين، الذي له دور كبير في مقاومة الإصابة بالسرطان.