| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

دراسة تكشف العلاقة القوية بين التدخين وآلام الظهر المزمنة

تواصل – وكالات:

أكدت دراسة أمريكية حديثة أن المدخنين أكثر عرضة للإصابة بآلام الظهر المزمنة بثلاث مرات من غير المدخنين.

وأشارت دراسات سابقة إلى وجود رابط بين تحسن حالة المرضى الذين يعانون من آلام في العمود الفقري عند توقف التدخين، لكن هذه الدراسة أول دراسة تكتشف السبب والرابط بين التدخين وآلام الظهر.

وتقول الدراسة التي أجريت في كلية الطب بجامعة نورث ويسترن: إن النيكوتين يتدخل في الدورة الدماغية فيزيد من الأنشطة الدماغية في منطقتين في الدماغ مسؤولتين عن الألم؛ مما يقلل من مرونة العضلات والأعصاب المسؤولة عن آلام الظهر، وبالتالي يزيد من حدته، مشيرة إلى أن الألم لدى المدخنين يظل لأكثر من 12 أسبوعاً ويزداد مع الاستمرار في التدخين.

وشملت الدراسة 160 مدخناً يعاني من حالات مختلفة من آلام الظهر، واستغرقت عاماً كاملاً، وأجري خلالها مسحٌ بالرنين المغناطيسي على المخ، كما تم توجيه أسئلة للمشاركين عن معدلات الألم، ثم قورنت النتائج مع الأصحاء الذين لا يعانون من آلام في الظهر، بحسب موقع “ميديكال نيوز توداي” المعني بالأخبار الطبية.