| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

خاطرة 2

أمس جارك في الشارع لا يراك حتى تخرج إليه، واليوم جارك في الإنترنت يراك من أي مكان في العالم أينما أنت؛ ياله من عالم يتّسع ليضيق