| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

حكومة إيران تصافح وتجتمع مع رهبان بوذاوحكومة اليهودوإسرائيل لمحاربة الإسلام

حكومة إيران تصافح وتجتمع مع رهبان بوذا وحكومة اليهود وإسرائيل ! لمحاربة الإسلام

حكومة إيران تصافح وتجتمع مع رهبان بوذا وحكومة اليهود وإسرائيل ! لمحاربة الإسلام !
--------
ملالي طهران في بورما .. مساعي إيرانية للتحالف مع الرهبان البوذيين الذين يحرضون العصابات البوذية على إبادة المسلمين. وكل يوم وينكشف كراهية وحقد ملالي طهران وشيعتهم على الاسلام والمسلمين.
--------
إيران تصافح وتجتمع مع رهبان بوذا عباد الاصنام لعنهم الله اجمعين ليخططون بمزيد من قتل وحرق البشر بالنار لأنهم على ملة التوحيد وهذه هي إيران التي تلبس الاسم المزور على جمهوريتها :
( الفارسية الصفوية الرافضية ؟؟؟ ). جمهورية ايران الإسلامية !!! والإسلام يبرأ إلى الله من أفعالهم وإجتماعتهم اللعينة مع أشد الرهبان والكفاااااااار .
-------
ملاحظة هامة : هذه الصور ليست صناعة السيد ( فوتوشوب ) إنها صناعة طبيعية واقعية !!!
--------
1- إيران لماذا هي هكذا إشتهرت بالأخطبوط الشيطاني الذي يتدخل في شئون غيره عبثاً وحسداً وعدواناً ؟ وهل سجل التاريخ يوماً لبلاد أخرى تتدخل وتعبث في شبر واحد للغير؟

2- ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺗﺼﺮ ﻓﺮﻧﺴﺎ ﻋﻠﻰ ﻣﻨﻊ ﺇﺩﺭﺍﺝ ﺣﺰﺏ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ لاﺋﺤﺔ ﺍلإﺭﻫﺎﺏ.

3- ﻟﻤﺎﺫﺍ لا ﻳﻮﺟﺪ ﺷﻴﻌﺔ ﻓﻲ ﻏﻮﺍﻧﺘﻨﺎﻣﻮ.

4- لماذا...امريكا وإيران وبشار وروسيا يقتلون السنة في الشام ولم يتم ضرب بشار الشيعي...الذي ثبت استخدامه للكيماوي بل ولم يتم ضرب إيران ولو مرة واحدة لامتلاكها..النووي.
----
إلى كل داعشي دخل في خنادق الشيطان من حيث يشعر أو لا يشعر بالأمس اعلنت داعش مسؤوليتها عن تفجيرات عدن التي استهدفت العاصمة المؤقتة، صباح الثلاثاء 22 ذو الحجة 1436ه ، ونجا منها نائب الرئيس اليمني خالد بحاح وأعضاء الحكومة الشرعية وهي الحكومة السنية التي تقاتل لدحر شيطان الفرس المجوسي الذي لا يخفى على الجميع شره وفسقه وإهانته للمقدسات والحرمات والمساجد وغيرها من الجرائم في حق دين الله .


----
فكيف أنت أيها الداعشي تتحدث عن بطولات الإسلام وأنت من أذناب إيران وخدامها من حيث تشعر أو لا تشعر . ومتى ستؤمنون أن داعش من صناعة اليهود وحلفائها الفرس .!!
هذا ما أردت التذكيير به فقط للدواعش المغرر بهم حتى لا يخرج أجيالهم فينزلقون في نار جهنم والوعيد الذي ينتظرهم وينتظر جميع الخوارج في مثل هذه الفتن العظيمة التي نعيشها في هذا الزمان .
فكم من داعشي كفر أهله وقتل أبناء عمومته وإخوانه وكل من حوله قريباً أو بعيداً في ضرب من الجنون والتكفير. عياذاً بالله من هذا الجنون.

https://www.youtube.com/watch?v=TMwuMi2dZl8

الردود
مواضيع مشابهة
الكل: 3
1.
22:22:12 2015.10.09 [مكة]
عادي مافيها شي... حنا قاعدين نحارب انفسنا بأننا نجيب ذالبوذيين القذرين الشاذين الغير مسلمين وشاكلتهم منذ الازل وندخلهم لبيوتنا وحنا نظحك ليه ،؟؟ ليه؟؟ قلوا المسلمين اللي فالعالم ؟ لو جبنا مسلمين الصين كان كفوا الخليج كله من قاذورات البنقاليه والهننود والاخي منهم الفلبينيين والله انهم ليتمنون علينا شر التمني ويبدعون في ذلك نظر العين لا يحميك منهم احد وتحرشات جنسيه من ذالفلبينيين مجرد حسد بما اتانا الله من قوه والقوه ليست بالبطش وحسب ثم يرجع لك ولدك اخر الليل وغريزته لعب فيها بوذي افنس افطس مايسوا نعله عادي دعوهم يحاربون الاسلام فقد سبقناهم سبقناهم وبأيدينا فمرحى لهم وتباً لمن ادخل في السعوديه عاملاً كافراً واحد...
2.
عضو قديم رقم 320572
10:29:11 2015.10.10 [مكة]
1. بقلم: العالم0بين0يديك صح عليك يا المسلم هههههههههههههههههههه
3.
13:12:13 2015.10.10 [مكة]
لي الحق ان استغرب الاستغراب كثير من المسلمين ينظرون إلى الرافضة على انهم مسلمون لذلك يستغربون ما يأتي منهم من مواقف عدائية للمسلمين ولدينهم مع حلف وتعاون وثيقين مع غير المسلمين وضع هذا الدين كما هو مسلم به تاريخياً شخص يهودي ثم اكمل تعاليمه ( التعبدية ) مجوس فما ظننا بدين وضعه يهود ومجوس وهم اكثر فئتين عداء للمسلمين ( لتجدن اشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود والذين أشركو ) ولازال عند الكثيرين مسمى الاسلام يعني المسلم وهذا غير صحيح والمسلمون حلوا مشكلتهم سريعاً مع القاديانية وأخرجوهم من مسمى المسلمين وبقيت مشكلتهم مع الرافضة رغم أن عقائدهم وعباداتهم المعلنة - ناهيك عن الخفية - لا يتوافق اي منها مع ما جاء عن الله ورسوله اللهم إلا في امور جانبية وشكلية لمجرد ذر الرماد في العيون ولا بد من الاخذ في الاعتبار عوامهم ومن ولد منهم ورأى نفسه رافضياً وهو يتعلم منذ الصغر ( بالإضافة إلى كره المسلمين ) انه على الدين الحق المغلف ( بذكاء يهودي ) بمزاعم حب أل البيت , وأل البيت الاطهار من هذ الدين براء مثل هذا يجب ان يعذر إلى ان يبين له الدين الحق فإن قبل به ورضيه وإلا فهو كغيره لذا يجب أن لانفاجأ إذا رأينا معمماً يحتضن حاخاماً ويتحدث في الوقت نفسه بكلام يقطر بالسم والحقد عن المسلمين ودينهم وألا نفاجأ ان مسمى الارهاب قصر على المسلمين من قبل عالم يسيطر عليه اليهود وأخرج منه الرافضة الذين ينسبون انفسهم الى المسلمين ولم يتسبب تفجير مقرات لهم قتل فيها مئات في انتقام شخصي في اعتبار الرافضة ارهابيين