| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

تسهيل تنقل المواطنين والمقيمين

http://www.alriyadh.com/1500058
,,,,
‫اختتم مديري الجوازات بمجلس التعاون لدول الخليج العربية امس الثلاثاء أعمال جلسات الاجتماع الحادي والثلاثين بدولة الكويت والتي استمرت ليومين متتاليين نوقش خلالهما عدد من المواضيع ذات صلة بأعمال إدارات الجوازات بالدول الأعضاء وسبل تطوير وتحديث وتسهيل الإجراءات فيما يتعلق بتنقل المواطنين والمقيمين بين دول المجلس‪ ‬وتم خلال الاجتماع الاطلاع على التجارب الحديثة التي أُدخلت على أعمال الجوازات في دول المجلس.

وقد أشاد اللواء سليمان بن عبدالعزيز اليحيى مدير عام الجوازات رئيس الاجتماع بالأجواء الأخوية الصادقة التي سادت أجواء الاجتماع وروح التعاون الأخوي والرغبة الصادقة في التنسيق مما أدى إلى سرعة انجاز جدول الأعمال، مشيراً إلى أن اجتماعات مديري الجوازات بمجلس التعاون لدول الخليج العربية تُعَدُّ من الاجتماعات المتميزة والناجحة على مستوى الأمانة العامة للمجلس، لكونها من الإدارات الحيوية التي ترتبط مهامها بكافة فئات المجتمع وكذلك زوار دول المجلس والمقيمين فيها. ‪

‬كما أشار اللواء اليحيى بما تحقق خلال الاجتماع، موضحاً أن المرحلة القادمة ستشهد مزيداً من التطوير والتحديث لآليات عمل الجوازات في كافة دول المجلس وذلك بما يتلاءم مع التقدم التقني الذي تعيشه دول المجلس في كثير من أعمالها، مشيراً إلى التفاعل الإيجابي الذي لمسه من رؤساء وأعضاء وفود دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية أثناء جلسات الاجتماع.‪

‬ وفي الجلسة الختامية أقر المجتمعون العديد من التوصيات التي تخدم وتسهل الإجراءات والأنظمة المتعلقة بالجوازات وتحقق تطلعات أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والتي تهدف إلى المزيد من التنسيق والتعاون من أجل توحيد النظم والإجراءات المتعلقة بعمل إدارات الجوازات، وتسهيل تنقل المواطنين والمقيمين بين دول المجلس، والعمل على قاعدة بيانات متكاملة بين دول المجلس للربط الآلي فيما بينها في مجال تبادل المعلومات.

وعبر جميع الوفود المشاركة عن خالص الشكر والتقدير لدولة الكويت الشقيقة على حسن الحفاوة والاستقبال التي وجدوها في بلدهم الثاني الكويت.

وعلى هامش الاجتماع قام رؤساء وأعضاء الوفود المشاركين - حسب البرنامج المعد لهم - بزيارة ميدانية للإدارة العامة لشئون الإقامة بدولة الكويت أطلعوا خلالها على تجربة دولة الكويت في استخدام أحدث الوسائل التقنية في مجال عمل الإدارة والإجراءات التنفيذية في كافة أقسام الإدارة بما ساهم في تنظيم و إنجاز المعاملات للمواطنين والمقيمين بكل يسر.

وأشاد الجميع بما شاهدوه ولمسوه من تقدم وتطور في أداء مهام وعمل الإدارة العامة لشؤون الإقامة في دولة الكويت وما تقدمه لخدمة المواطنين والوافدين والزائرين المتواجدين فيها.
,,,,
إ,ه