| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

تجاوباً مع "سبق".. قضية "الحليب الفاسد" تطيح بقيادات عدة ب"صحة جازان"

فهد كاملي- سبق- جازان: في تجاوب سريع مع ما نشرته "سبق" قبل 48 ساعة بشأن صرف حليب منتهي الصلاحية لمريض سبعيني، أصدر مدير صحة جازان الدكتور مبارك عسيري عدداً من القرارات قضت بإعفاء مدير إدارة الطب المنزلي بصحة جازان من منصبه، وإعفاء الفرق الطبية بإدارة الطب المنزلي بمستشفى جازان وإعادة هيكلة الفرق، وإعفاء مدير إدارة المخزون بمستشفى جازان العام، وحسم على الطبيب المعالج ثلاثة أيام من راتبه وإعفاؤه من العمل بإدارة الطب المنزلي، وحسم على فني الصيدلي بالتموين الطبي ثلاثة أيام من راتبه، كما وجه عسيري لفت نظر لإدارة المتابعة بالمستشفى، وذلك للإهمال والتقصير في الرقابة والتفتيش.

أوضح ذلك الناطق الإعلامي بصحة جازان محمد بن علي الصميلي وبيَّن أن عسيري شدد على عدم التهاون بصحة المريض، مبيناً أنها تعتبر خطاً أحمر ولا يمكن السكوت عليها، وسوف تطبق أقصى العقوبات النظامية على المقصرين في الخدمة الصحية.

وبيَّن "الصميلي" أن القرارات جاءت كالتالي:

أولاً: تشكيل فريق طبي برئاسة مساعد المدير العام للخدمات العلاجية لمعاينة المريض في منزله وتقييم وضعه الصحي.

ثانياً: إعفاء مدير إدارة الطب المنزلي بصحة جازان من منصبه.

ثالثاً: إعفاء الفرق الطبية بإدارة الطب المنزلي بمستشفى جازان، وإعادة هيكلة الفرق واختيار كوادر جديدة ممن لهم الخبرة والكفاءة والقدرة على الرقي بالخدمة المقدمة للمرضى.

رابعاً: إعفاء مدير إدارة المخزون بمستشفى جازان العام.

خامساً: حسم على الطبيب المعالج ثلاثة أيام من راتبه وإعفاؤه من العمل بإدارة الطب المنزلي.

سادساً: حسم على فني الصيدلي بالتموين الطبي ثلاثة أيام من راتبه.

سابعاً: توجيه لوم لكل من إدارة الطب المنزلي بصحة جازان وإدارة المخزون بصحة جازان والإدارة الطبية والإدارة بمستشفى جازان العام للإهمال وعدم المتابعة مما أدى إلى تدهور تقديم الخدمة الصحية.

ثامناً: توجيه لفت نظر لإدارة المتابعة بالمستشفى.