| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

بوابة إلكترونية للزواج.. انتهى زمن الخطابات!

http://www.alriyadh.com/1554840
....
لم تعد نظرة كلا الطرفين من الفتاة أو الشاب للزواج كتلك النظرة القديمة المتعارف عليها في طرق الزواج، فهناك من الشباب من يفضل أن يبحث عن شريكة حياته بدل إسناد تلك المهمة لأسرته كما جرت العادة في حين تبقى الفتاة تنتظر نصيبها من زوج يتقدم لخطبتها، ومهما اختلفت الطرق وتعددت في طرق الزواج فالهدف واحد ويكمن في الحصول على شريك حياة مناسب يكون قادر على مواصلة الحياة برفقة شريكه الآخر فهل يمكن أن نجزم هنا بأن الحياة العصرية التي بدأنا نعيشها لها تأثير على طرق الاختيار في الزواج! أم أنه ما زال هناك رواج كبير " للخطابة "؟

كل الردود: 2
1.
14:48:55 2016.12.14 [مكة]
الزواج قسمة ونصيب والمتعارف عليه أن الأهل لهم الدور الكبير في البحث عن الشريكة بالنسبة للخطابات و المواقع المنتشرة لا أؤيدها او انصح بها بمنظوري الشخصي لأن البنت او الفتاه يسطيع كل منهما ان يبحث عن شريكة حياته بنفسة وبمعاونة الأهل لأن الجدية في الشريك لابد لها من وقفه حازمة والوسائل الأخرى مع الأسف انتشرت على نطاق واسع و أصبحت باب غير نظامي (باب النجار مخلوع) إلا من رحم الله.
2.
14:52:59 2016.12.14 [مكة]
شكرا لكم