| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

ارسلوها لمدرسين ومدرسات الصف الاول الابتدائي

بعد أيام قليلة سيحضر الآباء مع أبنائهم الذين في الصف الأول الابتدائي إلى مدراسهم ليخففوا عنهم الرهبة .
كم هو منظر مؤثر حينما يحضر اليتيم إلى المدرسة منفردًا وقد أرسلته أمه الأرملة ثم ودعته وقلبها يحمل كل الشفقة عليه ، فيبكي مرتين : بكاء الرهبة وبكاء نظرة إلى الأطفال الآخرين مع آبائهم ، اللهم رحماك بهذه الفئة الغالية ..
فطوبى لمعلم لماح ، جهز بعض الجوائز والهدايا فضمه إلى كنفه ، ومسح رأسه فخفت معاناته ، فارتسمت البسمة البريئة على شفته الصغيرة .....
ذكروا بها زملاءكم في التعليم العام👆

كل الردود: 5
1.
عضو قديم رقم 257508
09:17:29 2014.08.22 [مكة]
جزاك الله خير
2.
عضو قديم رقم 369314
19:52:31 2014.08.22 [مكة]

(تم حذف الرد بواسطة الإدارة)

3.
22:16:59 2014.08.22 [مكة]
احسنت
4.
02:13:34 2014.08.23 [مكة]
جزاكم الله خيرا المرشد الطلابي الناجح لا يمكن أن تفوته هذه الاشكالية لأنه عند التسجيل يعلم تفاصيل الطالب الاسرية لكن أين الأمناء ويا حظ معلم الصفوف الأولية الذي يرعى يتيما أو يربيه على هدى من نور سيناله - بإذن الله - فضل من كفال ةاليتيم
5.
14:07:49 2014.08.24 [مكة]
رحماك ربي والله ان القلب لينفطر حسرة عليهم و يتألم لهم الله يعوضهم خير وصبر ويوفقنا الله لخدمتهم و معاونتهم جزاك الله خير على هذا الموضوع