| جميع الحقوق محفوظة © دار تقنية المعلومات IT Dar |

#جهاز منع الاطفال من الجلوس قرب التلفزيون# أين اجده مشكورين

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته وكل عام وأنتم بخير ان شاء الله

الاخوة والاخوات.. كلنا تقريبا نعاني من مشكلة "التصاق" اطفالنا بالتلفزيون لساعات يوميا وقلة تجاوبهم مع تنبيهنا ونهينا المستمر والكل يتوق لوسيلة تجبرهم على الابتعاد لمسافة عن الشاشات لتقليل اضرار الاشعاع عنهم حمانا الله واياكم وجميع المسلمين فهل هناك وسيلة تقنية مضمونة لهذا الغرض؟ واين اجدها؟

مثال..
قبل سنوات قرأت اعلان عن جهاز يركب على التلفزيون ويعمل بالاشعة فتضبط بمدى محدد بحيث لو تعدى جسم ما حدود الاشعاع باتجاه التلفزيون يطفأ الاخير تلقائيا والفكرة شبيهة بما هو موجود في المصاعد ، لم ابحث عن الجهاز حينها ظنا مني انه سيملأ المحلات وسأجده في اي وقت لكن للاسف لم اجده ولم احتفظ بالاعلان.

عموما ...مسألة الاشعاع الصادر من الشاشات بكافة احجامها واشكالها -تلفزيون،كمبيوتر،تابلت، جوال، آيبود..الخ- اوصيكم ونفسي بالتنبه لها خصوصا بالنسبة للاطفال والمراهقين وخصوصا في هذا الزمن الذي لم تعد الشاشة تفارق فيه وجه الطفل حتى وهو يتجول خارج المنزل تجده مشغول بجهازه الصغير ..

**ولانعلم كم مقدار كمية الاشعاع التي يتلقاها كل منا كل يوم.

**ولانعلم ان هناك حدود لمدة ومسافة التعرض كلما تجاوزها الشخص ازدادت نسبة الخطورة

**ولانعلم ان مواصفات الحماية من الاشعة في الاجهزة المصدرة الينا-الشاشات تحديدا- اقل مما تتطلبه المواصفات الاوروبية والامريكية وحتى بعض الدول الاسيوية وهذه معلومة اخذتها من أخ مهندس الكترونيات ومهتم في هذا المجال واتمنى الا تكون دقيقة ، وبغض النظر عن هذه المعلومة أكاد اجزم انه لو تم اجراء دراسة واسعة ودقيقة لتحديد نسب تعرض مواطني الخليج عموما لشعاع الشاشات وعلاقة ذلك بمرض السرطان وفي الاطفال تحديدا لوجدنا ما لم نتوقعه ، وكلنا نؤمن بأنه لايصيبنا الا ماكتب الله تعالى لنا وان الاقدار مقدرة من العزيز الحكيم لكن هذا لايعفينا من مسئولية بذل الاسباب لإتقاء هذه الشرور قدر المستطاع.

وختاما آسف على الاطالة فالموضوع سؤال عن جهاز تحول الى اسطر طويلة فسامحوني فلم أشأ ان اكتفي بالحصول على جواب سؤالي ورأيت ان من واجبي مشاركتكم ما اجده مهم لنا جميعا واعلم ان بينكم من هو اكثر مني فقها في هذا المجال فلا يبخل علينا احد بالفائدة .

اسأل الله العلي القدير ان يحمينا وإياكم وجميع المسلمين وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين وصلى اللم وسلم وبارك على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين.

كل الردود: 5
1.
07:29:59 2014.08.08 [مكة]
في عندي اقتراح ثبت الشاشة على الجدار ورح تكون بعيدة عنهم طبعا اذا التلفزيون ال سي دي اما لو كان الموديل القديم فما رح ينفع
2.
17:08:10 2014.08.08 [مكة]
طريقة فعالة لا شك لكني لا افضلها ابدا فاعتقد ان لها اضرار على الرقبة والظهر على المدى الطويل وربما النظر ايضا ويمكن ملاحظة ذلك من طريقة جلوسهم الاضطرارية ، بالاضافة لحرمانهم من متعة المشاهدة لجلوسهم بطريقة غير مريحة و مشاهدة الشاشة من زاوية غير صحيحة شكرا لمشاركتك اخوي
3.
05:10:15 2014.08.09 [مكة]
نعم هذا الجهاز موجود لدينا ويعمل علي الاحساس بالحركه اذا اقترب اي شيء في مجاله يفصل الجهاز الموصل به واذا بعد يرجع يشغله كنا نستخدمه في اماكن الوضوء في المساجد لفصل الماء عن المكان في حال عدم وجد اي شخص لانه اغلب الاماكن اما ان الناس ما تقفل الصنابير جيدا فيهدر الماء او ان السباكه تعبانه فكان حل ممتاز له اكثر من تطبيق ويرتكز علي الاحساس بالحركه اذا ما وجدته عندك ابلغني وانا اوفره لك دمت بود
4.
23:25:37 2014.08.23 [مكة]
عرفت ماتقصده اخ مدحت لكن ليس هو المطلوب هذا نظام اخر لاغراض اخرى. اشكرك وعفوا عالتأخر في الرد
5.
01:38:01 2014.08.24 [مكة]
قد تستغرب اخي الكريم من هذه المعلومه ولكن لايوجد اي علاقه مثبته علميا عن اي علاقه بين الجلوس على مقربه من التلفاز وضعف النظر واسوأ مايمكن ان تسببه هذه العاده هي ارهاق مؤقت للعين وللاطفال مقدره على تحمل الجلوس بالقرب من التلفاز بدون حدوث اي ارهاق للعين اكثر من البالغين وبالغالب تنتهي هذه العاده تدريجيا مع تقدمهم بالعمر وتفضل بهذا الرابط تجد رد طبيب العيون Lee Duffner على سؤال مماثل http://www.geteyesmart.org/eyesmart/ask/questions/q090413b.cfm اما بالنسبه للسرطان والاشعاعات الصادره من التلفاز فهذا النوع من الاشعاع هو الاشعاعات الكهرومغناطيسيه "electromagnetic radiation" ويوجد منها نوعان وهم الاشعاعات ذات التردد العالي والاشعاعات ذات التردد المنخفض الاشعاعات ذات التردد المرتفع وتوجد في بعض الاجهزه مثل اجهزة اشعة ال X-ray بالمستشفيات اما ذات التردد المنخفض هي الاشعاعات التي نتحدث عنها ومصادرها متعدده وموجوده حتى بالمحيط الذي يحيط بنا حتى ان الشمس احد مصادرها ومن مصادرها ايضا الاجهزه كالمايكروويف والبلوتوث والجوالات و... وضررها يكاد لايذكر ولا توجد دراسات علميه قويه تثبت ضررها وبالنسبه لاجهزة التلفاز فالحديث منها اقل اصدارا لهذه الاشعاعات من القديم والمقدار الذي يتعرض له من يستخدمها يكاد لايذكر وهو اقل حتى من تعرضه للاشعاعات الطبيعيه المحيطه بنا في اليوم الواحد وللاستزاده يمكنك الاطلاع على هذا الرابط بموقع الجمعيه الامريكيه للسرطان كفانا الله واياكم شره http://www.cancer.org/cancer/cancercauses/radiationexposureandcancer/radiofrequency-radiation