*إبليس حرك الوتد*

يقال :
بأن إبليس قرر الرحيل من إحدى القرى وأثناء تجهزه طلب منه ولده الصغير أن يذهب ليشرب الماء من بيت مجاور ، فقال له : اذهب ولا تحدث شيئا في القرية ، فذهب ابليس الصغير وشرب الماء ولما هم بالخروج من البيت رأى وتدا في الخيمة وكانت امرأة تحلب البقرة المربوطة في الوتد فحرك إبليس الوتد فهاجت البقرة ودلقت الدلو الذي كانت المرأة تحلب فيه ، فغضبت المرأة وحملت عصى وضربت البقرة فكان مقتلها فماتت ، فلما حضر زوجها وعرف القصة غضب من زوجته لفعلتها فضربها فأصابها في مقتل فماتت المرأة، ولما عرف قومها الخبر جاؤوا ومعهم عصيهم وأسلحتهم ، وجاءت قبيلة الرجل ووقعت بينهم مشاجرة كبيرة علا فيها أصوات الجرحى والمتشاجرين ....
وعاد إبليس الصغير لأبيه فنهره أبوه وسأله عن سبب هذه المشاجرة فقال لم أفعل شيئا سوى أني حركت الوتد ..... !
😜😜توقيع ثرامب😜

كل الردود: 0
هذا موضوع قديم، وتم إغلاق الردود عليه آلياً.
عرض وسائل التواصل مع الكاتب
تطبيق مستعمل

تصفح بسرعة مع تطبيق مستعمل!