«خروج بريطانيا» يصدم الاقتصاد العالمي.. ويهبط بأسعار المساكن 18 %

http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20160522/Con20160522840662.htm
....
....
حذر وزراء المالية وحكام المصارف المركزية لدول مجموعة السبع أمس في ختام اجتماع استمر يومين في اليابان من «صدمة» قد تلحق بالاقتصاد العالمي في حال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. في حين أوضح وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن أن أسعار المساكن في بريطانيا ستهبط إلى ما بين 10 - 18 % إذا صوت البريطانيون لصالح الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.
وجاء في وثيقة نشرتها السلطات اليابانية أن «الغموض المحيط بالوضع العالمي تصاعد، فيما تزيد النزاعات الجيوسياسية والإرهاب وتدفق اللاجئين، وصدمة خروج محتمل لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي، من صعوبة البيئة الاقتصادية العالمية».
فيما حذر وزير المالية البريطاني جورج اوزبورن أمس في بيان بأنه سيكون من الصعب جدا على بريطانيا في حال خروجها من الاتحاد الأوروبي التفاوض بشأن اتفاق تجاري جديد مع دول الكتلة الموحدة أو مع عشرات الدول غير الأوروبية المرتبطة باتفاق خاص مع بروكسل.
من ناحية أخرى أبلغ وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) أمس الأول أن أسعار المساكن في بريطانيا ستهبط من 10 - 18 % إذا صوت البريطانيون لصالح الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.
وفي نص للمقابلة قدمته الخزانة البريطانية قال أوزبورن: «إن مغادرة بريطانيا للاتحاد ستحدث أيضا اضطرابا في الأسواق المالية وستدفع أسعار فائدة القروض العقارية للارتفاع وستلحق ضررا بالبريطانيين الذين يحاولون شراء مسكن».
وأشار أوزبورن ل (بي بي سي) في اليابان حيث يحضر اجتماع وزراء مالية مجموعة السبع «إذا غادرنا الاتحاد الأوروبي فستكون هناك صدمة اقتصادية فورية ستضرب الأسواق المالية».
وقال: «تحليل الخزانة يظهر أن قيمة مساكن الناس ستنخفض بما لا يقل عن 10 % وبما يصل إلى 18 %، وفي الوقت نفسه فإن مشتري المساكن للمرة الأولى سيتضررون لأن فوائد القروض العقارية سترتفع وسيصبح الحصول على القروض العقارية أكثر صعوبة».
,,,,
إ,ه