370 ملياراً هدراً اقتصادياً في المنازل!

http://www.alriyadh.com/1148047
....
عالية الشلهوب

الدراسة التي نشرت نتائجها مؤخراً وأعدتها مؤسسة الأبحاث العالمية عن المملكة، وبينت أن هناك 900 مليون من الأغراض غير المستعملة داخل بيوت السعوديين تصل قيمتها إلى 370 مليار ريال، تعتبر دراسة مهمة ولها أثر اقتصادي بالغ، لأنه في واقع الحال هذا رقم كبير جداً ويمثل أحد أوجه الهدر الاقتصادي لأن هذه المقتنيات لها قيمة اقتصادية، وهي نتيجة أنماط استهلاكية متجددة وغير رشيدة يمارسها المستهلك، فليس من المنطق أن يوجد حوالي 60 مليون هاتف جوال غير مستعمل بمعدل 3 أجهزة لكل فرد، وحتى وإن تغيرت وتسارعت التقنية وتطلب الأمر مواكبة الجديد فالمعدل مرتفع جدا، والأهم من ذلك طرق التعامل مع المقتنيات المتقادمة والاستفادة منها، هناك في الغرب توجد مؤسسات مجتمع مدني وأحيانا مؤسسات تجارية تحتوي هذه المقتنيات المستعملة وتعيد التعامل معها، الدراسة أيضا أوردت وجود حوالي 222 مليون قطعة ملابس واكسسوارات وكذلك حوالي 288 مليون كتاب، تعتبر كلها جانباً من الهدر الاقتصادي في المنازل، بالرغم من وجود حاجه للتخلص من كثير منها بعائد اقتصادي، للأسف لدينا في المملكة غياب تام لمثل هذه الأمور ولا يوجد مؤسسات أو جمعيات تتولى دراسة وجمع هذه المقتنيات والاستفادة منها اقتصاديا، فمبلغ 370 مليار ريال يعادل تقريبا 50% من مصروفات ميزانية الدولة يعتبر مبلغاً هائلاً، ومن المؤكد أن هذه المقتنيات تتزايد يوما بعد يوم للأذواق الاستهلاكية المتعددة وبالتالي لابد من تبني إحدى الجمعيات الخيرية هذا الموضوع بشكل متكامل ووضع برنامج شامل لحصر هذه المقتنيات في المنازل ووضع وسائل وآليات تسويقية لها بما يحدّ من هذا الهدر الاقتصادي ويوجد مصادر دخل حتى لو بسيطة سواء للمستهلك أو لإحدى الجمعيات التي ستتبنى هذا البرنامج الذي سيكون له أثر اقتصادي مهم في المجتمع.