تناول فيتامين C يومياً يعادل ممارسة رياضة المشي للبدناء

تواصل – وكالات:

قالت نتائج دراسة جديدة عن زيادة الوزن، إن تناول مكمّلات فيتامين “سي” يمثل استراتيجية فعّالة للحد من ضيق الأوعية الدموية الذي يزداد لدى من يعانون من البدانة.

عُرضت نتائج الدراسة في المؤتمر الدولي الـ 14 للجمعية الأمريكية للفسيولوجيا، وأشارت النتائج إلى أن فيتامين “سي” يحد من آثار بروتين يسمّى إندوثيلين1 الذي يسبب تشنج الأوعية الدموية الصغيرة.

قارنت الدراسة التي أشرفت عليها البروفيسورة كيتيلين داو من جامعة كولورادو بين تأثير التمارين الرياضية وفيتامين “سي” على 35 شخصاً يعانون من البدانة.

تثير البدانة نشاط بروتين إندوثيلين1، فيجعل الأوعية الدموية الصغيرة أكثر عرضة للتشنج، وتصبح أقل استجابة لتدفق الدم؛ ما يزيد من خطر أمراض القلب والشرايين.

أفادت النتائج أن الجرعة اليومية المنتظمة من فيتامين “سي” تفيد الجسم مثل المشي، وأن تناول 500 ملغ من فيتامين “سي” يومياً يقلل من ضيق الأوعية الدموية الذي يسببه بروتين إندوثيلين1.

تم تقسيم المشاركين إلى مجموعتين الأولى تكوّنت من 20 شخصاً تناولوا جرعة الفيتامين بانتظام لمدة 3 أشهر، والثانية تكوّنت من 15 شخصاً مارسوا تمارين الأيروبيكس الرياضية.

وجد الباحثون أن فيتامين “سي” منح الأوعية الدموية فوائد تعادل ممارسة الجهد البدني المكثف لعدائي الماراثون، إلى جانب أنه عزّز وقاية من تناولوه ضد نزلات البرد، وتبين أن الفيتامين ساعد على زيادة تدفق الدم داخل الشرايين.