أسترالي يقضي 4 أشهر في السجن بسبب «حيازة الملح»

أمضى رجل أسترالي أربعة أشهر في السجن، بعد أن اتهم بحيازة المخدرات إلى أن اكتشفت الجهات المختصة أنه كان يحمل “الملح”.

واعتقل رجل من ماريبورو في كوينزلاند الأسترالية، بعد أن فتشت الشرطة سيارته، ووجدت مادة بيضاء ظنت بأنها مخدرات. وأسقطت عنه تهمة حيازة المخدرات بعد أربعة أشهر قضاها في السجن ظلماً، عندما تبين من التحاليل المخبرية بأن المادة التي ضبطت بحوزته كانت ملحاً صخرياً.

وانتقد محامي الرجل السلطات على التأخير في تحليل المادة المضبوطة؛ الأمر الذي أدى بالرجل لقضاء أربعة أشهر وراء القضبان. وليست هذه المرة الأولى التي تتأخر فيها إجراءات فحص المواد في مركز جون تونغ التابع لمديرية الصحة في كوينزلاند، حيث اشتكى القاضي جون سميث مؤخراً من البطء الشديد في عملية فحص المواد، بعد أن اضطر إلى تأجيل إحدى القضايا لشهرين حتى تصدر نتائج تحليل الأدلة.

وصرحت ناطقة باسم مديرية الصحة في كوينزلاند، بأن فحص الأدلة الجنائية في القضايا العاجلة يتم في موعده المحدد دون أي تأخير. وأضافت الناطقة بأن مركز فحص الأدلة الجنائية يقوم بإنهاء الفحوصات في موعدها بحسب صحيفة “الدايلي ميل” البريطانية.