ما العلامات التي تشير إلى إصابة الرجل بزيادة الوزن؟

تواصل – وكالات:

يعتبر الوزن الزّائد من المشاكل الّتي تؤرّق العديدين، وذلك لما له من أضرارٍ جانبيّة كبيرة، ولما يسبّبه من أمراض خطيرة، ولكن السؤال هو “ما العلامات التي تشير إلى إصابة الرجل بزيادة الوزن؟ وما محيط الخصر الذي من الضروري ألا يتخطاه؟”.

وللإجابة على هذه الأسئلة يقول المركز الألماني للتوعية الصحية وهيئة صحة الرجال الألمانية: إن زيادة مؤشر كتلة الجسم (BMI) لدى الرجال عن 25 يشير إلى إصابتهم بزيادة الوزن.

وأضافت الهيئتان الألمانيتان أنه إذا زاد قياس محيط الخصر للرجل على مستوى السرة عن 102 سنتيمتر يعد ذلك مؤشراً لزيادة خطر السكري وأمراض الجهاز الدوري. ومن الأفضل أن يتساوى محيط الخصر لدى الرجال مع محيط الفخذين.

ولتجنب هذه المخاطر، تنصح الهيئتان الألمانيتان الرجال بمواجهة زيادة الوزن في الوقت المناسب، إذ إن التخلص من أربعة كيلوجرامات أسهل من التخلص من 20 كيلوجراماً. ويعد شراء ملابس ذات مقاس أكبر بدرجة واحدة مؤشراً على ضرورة اتخاذ إجراء سريع.

وإلى جانب التغذية الصحية، تعد الرياضة سلاحاً فعالاً لمحاربة الوزن الزائد. ولهذا الغرض، ينبغي ممارسة رياضات قوة التحمل، مثل المشي والجري وركوب الدراجات الهوائية والسباحة، بمعدل ساعتين ونصف أسبوعياً.

وبالإضافة إلى ممارسة الرياضة، ينبغي أيضاً دمج بعض الأنشطة الحركية البسيطة في الحياة اليومية، مثل صعود الدرج بدلاً من استخدام المصعد أو الذهاب إلى العمل سيرا على الأقدام أو بالدراجة الهوائية بدلاً من السيارة.