بشرى لمن عندهم عقار ورث مرهون لصندوق التنمية

السلام عليكم ورحمة الله

كشف مدير عام صندوق التنمية العقاري المهندس يوسف الزغيبي، عن صدور موافقة خادم الحرمين الشريفين على إعفاء المتوفين الذين لم تسعفهم ظروفهم من سداد الأقساط بانتظام.

وأضاف أن ذلك جاء لأن شريحة من المتوفين المقترضين من الصندوق لم تسعفهم ظروفهم المالية من الانتظام بسداد اقساط الصندوق أثناء حياتهم وبالتالي لم تشملهم الأوامر الملكية بشمولهم بالإعفاء من سداد أقساط الصندوق وقد تعلقت أمورهم ولم يستطع ورثتهم الاستفادة من هذه العقارات لأنها مرهونة وعليها أقساط.

وبين الزغيبي أن ذلك سيتم بشرط قيام الورثة بسداد الأقساط التي حلت بحياة مورثهم ولم يسددها.

وأضاف أنه بقدر ما فاجأه حجم التفاعل مع تغريدته أمس بقدر ما تفاجأ بارتفاع سقف التوقعات، مطالبا الجميع بأن يكونوا واقعيين في حجم آمالهم وتطلعاتهم، وألا يتوقعوا من شخص شيئا لا يملكه أو فوق صلاحياته.

وأكد الزغيبي أن ولاة الأمر دائما يتفاعلون مع ظروف المحتاجين ويحرصون على الموافقة على كل ما يسهل أمورهم.

وكان الزغيبي قد وعد المواطنين أمس في تغريدة على حسابه ب بالإعلان عن خبر جميل اليوم الخميس



مفهوم الخبر :
1- متوفى ورّث بيت وكان غير منتظم في السداد وتوفاه الله وهو مديون
يسدد الورثة الأقساط التي حلت في حياة مورثهم
مثلا 100 ألف يسددونها ويعفون من باقي الأقساط

2- ورثة لم يسدد مورثهم أي قسط وحلت كل الأقساط وهو حي
يسددون كل المديونية للصندوق العقاري

3- ورثة لم يسدد مورثهم أي قسط لعدم حلول أي قسط حال حياته ( كأن يكون وقت اعفاء السنتين )
يتملكون البيت فورا بدون سداد أي مديونية


هذا لأن المكرمة الملكية كانت تشترط لاعفاء المتوفين أن يكونوا منتظمين في السداد

إن نالكم خير من مورثكم أو لم ينالكم فإن من حقهم سداد دينهم فكل مسلم مرهون عمله بدينه الذي في ذمته

والله أعلم