فرنسي يثير الرأي العام.. دفن كلبه حيًّا ومنعه من الهرب (صور)

تواصل – وكالات:

ألقت الشرطة الفرنسية القبض على رجل يبلغ من العمر 21 عاماً، دفن كلبه حياً في ضواحي باريس وقد تم احتجازه مؤقتا تمهيداً لمحاكمته.

وتم العثور على الكلب، وهو من نوع “الماستيف الفرنسي”، وإنقاذه من الموت يوم السبت الماضي، على يد رجل آخر كان يمشي برفقة كلبه في مجمع سكني غرب باريس.

وأثارت صور كلب دُفن حياً في ضواحي باريس غضب واستياء وسائل التواصل الاجتماعي، خاصة بعد أن عُرف مالكه وتم احتجازه، وكان الكلب محاطاً بالحجارة ومشدوداً إلى كيس مليء بالحصى لمنعه من الهروب.

قد قام الرجل فوراً بإبلاغ خدمات الطوارئ لإنقاذ الحيوان “العطشان”، وقال المنقذ على صفحته بالفيسبوك “لم يكن واضحاً منه سوى الرأس، وكان من الصعب رؤيته نظراً لحجم التراب الذي كان يغطيه”.

ومن الممكن أن يضطر مالك الكلب لدفع غرامة مالية تصل إلى 30 ألف يورو بسبب معاملته القاسية للحيوان الأليف، كما يمكن أن يقضي نحو عامين خلف قضبان السجن.

وقد شارك أكثر من 175 ألف مستخدم على مواقع التواصل، صور الكلب مع مئات التعليقات وكلمات الثناء بحق الرجل المنقذ للكلب، بالإضافة إلى التعجب والاستنكار ل”قسوة الإنسان” صاحب الكلب.


*أبوهاجوووس