مُصلٍّ يتوفى بعد رفعه آذان الفجر بجامع الأميرة حصة في جدة

تواصل – نايف الحربي:

فاضت روح أحد المصلين لبارئها بعد رفعه لآذان صلاة الفجر بجامع الأميرة حصة في جدة اليوم الثلاثاء.

وفي التفاصيل فإن مؤذن الجامع تأخر في الحضور للنداء، حينها قام المواطن أحمد هادي الحكمي برفع الآذان بالصلاة، وعند قوله “لا إله إلا الله” في نهاية الآذان فاضت روحه إلى بارئها، وحين سقط حاول عدد من الأطباء المتواجدين في الجامع إسعافه ولكن تلك الجهود لم تُفلح.

وقال إمام الجامع الشيخ حسين الجفري لـ”تواصل”: إنها خاتمة حسنة ولحظة يتمنى المرءُ أن يلقى ربّه على مثل هذه الخاتمة، مضيفاً أن الحكمي يبلغ من العمر الـ 56 عاماً وهو من المصلين لديه في الصف الأول دائماً، وهو أحد المشرفين على الإفطار خارج المسجد، ومن المهتمين بتبخير الجامع دائماً.

وتابع أن المتوفى أدى العمرة يوم الأحد، أي قبل يومين من وفاته، سائلاً الله له الجنة في هذا الشهر الكريم.