أمريكا تمنع الدهون الصناعية لخطورتها على الصحة العامة

تواصل – وكالات:

أعلنت إدارةُ الغذاء والدواء الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الدهون الصناعة تشكل تهديداً على الصحة العامة وأنها ستمنع استخدامها بشكل نهائي وبالتدرج في ظرف ثلاث سنوات.

وقالت الوكالة في بيان إن “الزيوت المُهدرجة جزئياً، أحد مصادر الدهون الاصطناعية في الأطعمة المُعدة، لن تُعد آمنة بصورة عامة”.

وستختفي هذه الدهون الصناعية المسؤولة عن الكوليسترول “السيئ” من الأغذية المُصنعة بصورة كاملة تقريباً، الإجراء الذي تسعى عن طريقه الوكالة لمواجهة الأمراض المزمنة والسمنة في الولايات المتحدة.

يُذكر أن الدهون الاصطناعية تُنتج بعد حقن الهيدروجين في الزيوت النباتية، وتُعتبر أكثر ضرراً من الأحماض الدهنية المشبعة.

وتُستخدم هذه الدهون لتحسين مذاق وقوام بعض الأغذية، ولكن اعتمادها بدأ في الانخفاض منذ 2003 حتى قاربت على الاختفاء‏ من الصناعات الغذائية.

وقالت الوكالة أنه بين 2003 و2012، تراجع استخدام الدهون الاصطناعية بـ 78%، في الولايات المتحدة التي تعد من أكثر الدول تعرضاً لأمراض السمنة والقلب والسكري.