بشرى خير وعلامة الخلاص من البعثي السوري

سفينة كاب راي التي دمرت على متنها الأسلحة جبابرة الكيماوي الحديث : خميني بشار بوتين صدام

السلام عليكم ورحمة الله

وشهر مبارك على الجميع

عنوان في الخبار استبشرت به الليلة جعلها الله ليلة نصر وتمكين

التخلص من كامل نفايات الأسلحة الكيمياوية السورية

لاهاي – فرانس برس

أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية، اليوم الأربعاء، أنه تم التخلص من كامل نفايات الأسلحة الكيمياوية السورية التي تم تدميرها على متن سفينة "كايب راي" الأميركية.

وتم ضبط ما مجموعه 1300 طن من الأسلحة الكيمياوية في سوريا. ودُمرت الأسلحة، ومعظمها من غاز الخردل وغاز السارين، على متن السفينة التابعة للبحرية الأميركية قبل نقلها على شكل نفايات.

وكان موقع فنلندي تابع لمنظمة حظر الأسلحة الكيمياوية أعلن الخميس الماضي تدمير 5643 طنا متريا من نفايات مادة كيمياوية لغاز السارين. كما أعلن موقع ألماني تدمير الجمعة 335 طنا متريا من نفايات غاز الخردل.

وأضافت المنظمة أن فريقا تابعا لها تفقد الموقع الألماني على أن يتوجه فريق آخر قريبا إلى فنلندا.

ورحب مدير منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية، أحمد اوزمجو، ب"هذه المرحلة الجديدة في تدمير مخزون الأسلحة الكيمياوية السورية".

ولا يزال هناك 16 طنا متريا من الأسلحة الكيمياوية السورية الواجب تدميرها في موقع بورت ارثر في تكساس بحسب المنظمة.


تعليقي :

قبل أكثر من عقدين عملوا نفس السياسة مع البعثيين في العراق
فخلال 10 سنوات استطاعوا أن يقنعون الحزب الأحمق بالتخلص من السلاح الكيماوي لأجل بقائه في السلطة
ومما طمئنه أكثر هو وقوف روسيا معه

الان
وقوف روسيا مع بشار وتشجيعها له تارة بالتخلص من مقربين وتارة بدعم الخوارج داعش والنصرة والانسحابات التكتيكية لصالحهم وتارة بتدمير مدن سنية بالكامل

كل هذا وهو يظن أنه يثبت حكمه ولم يعلم البعثي النصيري أنه يشد الحبل حول عنقه أكثر

وها هم أقنعوه بالتلخص من الكيماوي كما أقنوا البعثيين بالعراق

وهذا التجريد من أخطر سلاح يمتلكه هو سر اندحار الجيش السوري البعثي الذي لمسناه في الأسبوعين الماضيين
وقريبا سينتهي حزب البعث إلى غير رجعه

اللهم أهل علينا رمضان بالنصر والتمكين للجيش الحر وأن تجمع كلمة المسلمين في سوريا على الحق

اللهم اكفهم شر النصارى واليهود والبعثيين والشيعة والخوارج وكل من فيه شر وفتنة لعبادك