ولي العهد يزور طالباً بالمستشفى ويشاركه فرحة التخرج

تداول في الساعات القليلة الماضية على نطاق واسع "مقطع" فيديو لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وهو يزور أحد الطلبة الخريجين من كلية الملك فهد الأمنية منوماً بالمستشفى إثر إصابته خلال التدريبات العسكرية التي تسبق حفل التخرج ولم يتمكن من مشاركة زملائه الحفل. وبحسب "الفيديو" الذي تداوله عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي نقلاً عن القناة السعودية، أن سمو الأمير محمد بن نايف زار طالبا خريجا من كلية الملك فهد الأمنية، قد أُصيب خلال التدريبات العسكرية التي تسبق حفل التخرج وتم تنويمه بالمستشفى، ففوجئ الطالب بزيارة وزير الداخلية له عقب الحفل، قائلاً له: "مبروك التخرج، خرجت زملاءك هناك وأتيت لأُخرجك هاهنا"، وكان رد الطالب على سمو الأمير بأنه كان يتمنى حضور حفل التخرج ومصافحة ولي العهد، فرد عليه الأمير: "ها أنا أتيتك إلى مكانك".

وأشاد عدد من المغردين باللمسة الأبوية الحانية من سمو ولي العهد، الذي لم يرضَ إلا أن يدخل الفرحة على قلب الطالب الخريج ويكرمه بنفسه، وإن كان في المستشفى ومن على السرير الأبيض، فيما بدت الفرحة على محيا الطالب ابتهاجاً بزيارة سمو وزير الداخلية له بالمستشفى، ومباركته له على التخرج، وتمنياته له بالشفاء العاجل إن شاء الله، والعودة للقيام بواجبه الوطني رفقة زملائه في ميادين الشرف والبطولة.