قصه وقصيده

حدوني على صدر الغمارة وانا آبغي فوق
ابي مقدم الصنـدوق ولا علـى السلـة

هو للشاعر/ مجدل ابن ربيّع ال مسعود القحطاني
المولود في قرية الهياثم غرب الرياض سنة1326هـ تقريبا.
وإليكم القصة والقصيدة ↓


كان رحمه الله في الكويت قبل حوالي 50 سنه وكان احد اقاربه عنده ثلاث بنات .
فتقدم خاطباً البنت الوسطا لكن والدهن زوجه الكبرى حسب ما تقتضيه التقاليد آنذاك .
ولم يكن منه إلا القبول وبعد الزواج بفترة قال هذه الأبيات معبراً عن ماكان
يجول بخاطره ، وموضحاً رغبته في الزواج من الوسطى التي لم تتحقق .

أنا هاضني لين اودع القلب فيـة افتـوق
خلـوج ولدهـا عقـب فرقـاه مختلـة

بعد هاضني لعب الحمامة على الغرنوق
على كل غصن ترفع الصـوت وتشلـه

لما شفت طير ٍ يكسر الحوم قمت أتوق
أباري لطير الجو واسير في ضله

أنا لازم آرسّل كتاب مع ماثوق
مع الطارش ابن حمود يوصله عبدالله

فيا زوع قلبي زوع طير طليق سبـوق
شهر في خضيرا الجو يكفخ ورا ظله

حدوني على صدر الغمارة وانابغي فوق
ابي مقدم الصنـدوق ولا علـى السلـة

معي دفتر الرخصة وانا ما عرفت اسوق
ولا جيت بشري موتـر مـا ورد كلـه

ولا صبو الفنجان الاول مبي لـه ذوق
ابي ثاني الفنجال مـن صافـي الدلـة

اقلط على الضيفة وأنا شفي المفهـوق
ابي قسمي اللي راعي البيت يفطن له

وانا لا تذكرته يهايف بـي الطـاروق
جبرني على الروحات صوبة و انا دله

هني ّ واحد ماهوب عاشق و لا معشوق
ولا يشحنه فرقا و لا البعـد عـن خلـه