لأول مرة.. سلسلة عمليات بالروبوت في جدة

في سابقة هي الأولى من نوعها بمنطقة الشرق الأوسط نجح فريق طبي في مستشفى الملك فهد بـجدة، في إجراء سلسلة عمليات جراحية عن طريق إنسان آلي “روبورت”.

وتم إجراء خمس عمليات جراحية، تنوَّعت ما بين إزالة الأورام الليمفية بالرحم لسيدتين، وعلاج ضيق شرياني بأوعية الطرف السفلي، وإجراء قسطرة تشخيصية للشريان الكلوي، وقسطرة لشرايين الساق السفلي.

ويسهم استخدام الروبوت في نجاح مثل هذه العمليات المعقدة في الأورام الليفية وضيق الأوعية الدموية وغيرها من العمليات الجراحية الدقيقة، وذلك من خلال تفادي المعوقات والآثار الجانبية المعروفة في الجراحات التقليدية.

وعد خبراء هذا الحدث بانه نقلة نوعية في هذا النوع من الجراحات، وهي قد بدأت من قبل بالسعودية، ولكنها المرة الأولى التي تجرى فيها سلسلة عمليات معقدة وفي وقت وجيز.

ويُستخدم الإنسان الآلي على مستوى العالم في أمريكا وأوروبا في علاج أصعب الحالات بدقة متناهية، كما تم استخدامه في الحالات الروتينية لمعالجة حالات مثل انسداد الشرايين وعلاج بعض الأورام.