8 فوائد صحية رائعة تجعل “البطاطا الحلوة” غذاءً ودواءً

تواصل – وكالات:

تعتبر “البطاطا الحلوة” من أشهى الأطعمة الطبيعية المحببة لجميع أفراد العائلة، خاصة خلال سهرات الشتاء الباردة، وبالإضافة إلى مذاقها الشهي، فإن “البطاطا” تتميز بكونها من الأطعمة الخالية من الدهون التي تحتوي على كمية كبيرة من الألياف الغذائية والعناصر الضرورية التي تمنح الجسم الصحة والجمال، وهنا نقدم بعض الفوائد الأخرى للبطاطا، وهي:

1- الوقاية من الأمراض السرطانية:

فحبة من “البطاطا الحلوة” تمدّ الجسم بحوالي 400% من احتياجاته للفيتامين “أ”، كما تحتوي على كمية كبيرة من الفيتامين “سي”، وعلى الفيتامين “ب”؛ مما يجعلها درع وقاية من أمراض السرطان الخطيرة.

2- معالجة الالتهابات:

أثبتت الدراسات أنّ الأشخاص الذين يتناولون “البيتا كاروتين”؛ أي المادة المضادة للأكسدة المتوافرة في “البطاطا الحلوة”، لا يعانون إلا نادراً من الالتهابات، خصوصاً تلك المتعلقة بالتهابات المفاصل.

3- تحمي من أمراض القلب:

لا تحتوي “البطاطا الحلوة” على الدهون، وهي غنية جداً بالألياف؛ مما يسهم في تخفيف نسبة الكوليسترول في الدم، ويقي من ارتفاع ضغط الدم؛ ومن ثم من ارتفاع ضغط الدم.

4- تناسب مريض السكري:

سكر “الأنولين” المتوافر في “البطاطا الحلوة” هو سكر غير ضار لمريض السكري؛ وبالتالي يمكن له تناول “البطاطا” من دون الشعور بالقلق على عكس “البطاطا” العادية.

5- تقوي النظر:

ليس الجزر وحده يقوي النظر، بل أيضاً “البطاطا الحلوة” التي تحتوي على الكثير من الفيتامين “أ”، ومادة “البيتا كاروتين”.

6- الاسترخاء:

تعتبر “البطاطا الحلوة” غذاء صحياً لفترة قبل النوم، هذا الطعام يساعد الجسم على الاسترخاء ويريح العضلات؛ ومن ثم يساعد في الاستغراق في النوم.

7- تحسين عملية الهضم:

تساعد “البطاطا الحلوة” على تحسين عمل الجهاز الهضمي في الجسم؛ بسبب كمية الألياف التي تحتويها، فالبطاطا الحلوة أيضاً تطهر الجسم من السموم السيئة المتراكمة فيه.

8- تحد من الأمراض الصدرية:

تشير الدراسات إلى أهمية تناول المدخنين للبطاطا الحلوة؛ لأنها تساعد في الوقاية من الأمراض الصدرية، كما أنّها تقي من الإصابة بالربو