كيا سورينتو في جيلها الثالث تصل إلى الأسواق

تقدم سيارة كيا سورينتو الجديدة كلياً، التي ستصل إلى الأسواق في مطلع 2015، مزيجاً فريداً من الأناقة والمزايا العملية وأحدث التقنيات، لتعزز النجاح الكبير الذي حققه الطراز السابق.

ويوفر التصميم الانسيابي ذو الخلفية المنحنية والأسطح المصممة ببراعة فائقة مستويات أعلى من التطور في موديل الجيل الثالث من سيارات الدفع الرباعي المتميزة من كيا. ويتجلى المظهر المتميز للسيارة في المقصورة، التي تمتاز بمساحة أوسع تستوعب ما يصل إلى سبعة ركاب، إضافة إلى العديد من المزايا الإبداعية.

وأطلق مصممو كيا سورينتو اسم "Streetwolf" أي "ذئب الطرقات" على السيارة الجديدة. ورغم التطوّر الهائل الذي شهدته التحسينات المدخلة على التصميم، إلا أنها تجسّد بشكل مثالي شخصية سورينتو الجديدة، وتبرز شكلها الانسيابي بمنحنياته الأنيقة، مع منح الطراز الجديد مظهراً متطوراً وضمان تمتّعه بحضور أكثر جرأة وقوة على الطريق. وتتضمن مقدمة سورينتو الجديدة مصابيح أمامية طويلة ملتفة ومصابيح ضبابية أكثر بروزاً، إضافة إلى شبك أمامي أكبر وأكثر استقامة "مستوحى من وجه النمر" بنمط ماسيّ مميز ثلاثي الأبعاد، والذي ظهر للمرة الأولى في السيارة التجريبية "كيا كروس جي تي" لعام 2013.

وبالنسبة لمظهره العام، يحافظ الطراز الجديد على غطاء محرك سورينتو الطويل والدعامة D العريضة المميزة، لكن مع انخفاض أكبر لخط السقف، وارتفاع أعلى لخط الخصر، مع تصميم منحنٍ إلى الخلف يمنح السيارة مظهراً مميزاً يوحي بقوتها الكبيرة. ويضمّ الجزء الخلفي من السيارة "أكتافاً" أكثر بروزاً وشكلاً أكثر تميزاً حول لوحة رقم السيارة، تم تصميمه من خلال إدخال تقنيات التصنيع الجديدة باللحام بالليزري - لأول مرة في سيارة كيا - مما يسهم في جعل خطوط اللحام غير مرئية، ويتيح لسورينتو الاستغناء عن الزينة التقليدية المستخدمة لإخفاء الوصلات على الباب الخلفي.

وتم تحسين المظهر الأنيق لسيارة سورينتو الجديدة من خلال زيادة طولها بمقدار +95 ملم لتصل إلى 4780 ملم، وتقليل ارتفاعها بمقدار 15 ملم ليصل إلى 1685 ملم، مع عرض إضافي بمقدار +5 ملم ليصل إلى 1890 ملم.

وتولى مهمة التصميم الخارجي للسيارة الجديدة أستوديو ناميانج للتصميم التابع لشركة كيا في كوريا، مع مساهمة كبيرة من قبل أستوديوهات التصميم التابعة للشركة في فرانكفورت بألمانيا، وفي إرفين بولاية كاليفورنيا, وتحتضن سورينتو الجديدة كلياً في مقصورتها عدداً من أهمّ التحسينات. وتولّى مهمة التصميم الداخلي فريق التصميم الأوروبي التابع للشركة، ومقره فرانكفورت، وقام مصممو كيا بابتكار مقصورة أكثر فخامة وتطوراً باستخدام مواد فائقة الجودة. وتم تصميم المقصورة استناداً إلى مفهوم "عصري وواسع". ويظهر ذلك بوضوح من خلال التنسيق الأفقي للوحة العدادات، والتشطيبات الداخلية، ولوحة القيادة ذات التصميم الملتف التي تمتد لتتصل مع ديكورات الأبواب. كما تم استخدام نسبة كبيرة من المواد والجلود ذات الملمس الناعم لمنح سورينتو الجديدة مقصورة تزخر بالفخامة والأصالة