تأخير قطع الحبل السري دقيقتين يحمي الأطفال من الأمراض

تواصل – وكالات:

كشفت دراسة طبية، أشرف عليها باحثون من جامعة غرناطة الإسبانية، ونشرت بالمجلة الطبية الشهيرة “PEDIATRICS”، والموقع الإلكتروني الأمريكي “العلم اليوم”، عن أن تأخير قطع الحبل السري للمولود الجديد عقب الولادة مباشرة، له فوائد صحية مثيرة للغاية بالنسبة لصحة الطفل في المستقبل.

وأكدت نتائج الدراسة التي شملت 64 سيدة “حاملاً” في مستشفى سان سيسيليو بمدينة غرناطة الإسبانية: أن تأخير قطع الحبل السري الخاص بالمولود الجديد لمدة دقيقتين؛ يسهم في تطوير الطفل بشكل أفضل خلال الأيام الأولى من حياته، ويقلل من فرص تعرضه للجهد التأكسدي.

وأضاف الباحثون أن تأخير قطع الحبل السري؛ يسهم في الحد من الالتهابات، ويعزز الخواص المضادة للأكسدة لجسم الطفل التي تقاوم الأمراض، وهو ما يعد أمراً مثيراً للغاية

كل الردود: 0
هذا موضوع قديم، وتم إغلاق الردود عليه آلياً.
عرض وسائل التواصل مع الكاتب
تطبيق مستعمل

تصفح بسرعة مع تطبيق مستعمل!