امي وانا

..
¶ أمي; أصبحت في الرابعه عشر من عمري.. في ظاهري أحب أن أستقل عنكم جميعا.. وحقيقة لا استطيع حمل أعبائي بمفردي.. فأنا لااعلم لأي فئة انتمي ..مرات طفله ومرات بالغه.. تذبذت مابين هذا وذاك..سعيدة جدا بأنك تحملين عني جميع اعباء المنزل بما فيها غرفتي لكني ارتبك جدا في غيابك.. لاني اشعر أنني لااملك أي مهاره لأعتمد بها على نفسي.. "تمنيتك ياأمي وقتها انك قسيتي علي قليلا ودربتيني على تحمل مسئوليتي بنفسي ..لأنعم بالثقه بذاتي"!

¶ أمي عندما اشارككم الرأي في أمورنا العامة أو احاول ان اقرر لنفسي امراً أرجوك خذي برأيي محمل الجد.. لاتهملي رأيي ورغبتي.. اقنعيني ولا تقسريني.. حاوريني ولا توبخيني.. فأنت دائماً تقولين أننا نتعلم من اخطائنا .. "وانا لازلت اتعثر فخذي بيدي.. وشجعيني ولا تحبطيني.."

¶أمي عندما أنزوي عنكم فهذا لايعني بالضروره أني فتاة سيئة ولكني أشعر بالغربه النفسية.. لاأجد من يفهم تفكيري.. ويشاركني إهتمامتي.. فتصرفاتي كلها بنظركم حمقاء.. وأحلامي كلها سخيفة..

¶أمي .. إعذريني إن رأيتي مني تعلقا شديدا بصديقاتي.. و قضائي معهم أكثر أوقاتي.. فهم بالنسبة لي متعه حياتي.. معهم فقط اشعر بهويتي.. معهم فقط أفضفض عن همومي التي ترينها سخيفه.. ويسمعوني بإهتمام دون توبيخ.. أو حتى قيود..
"أمي أريدك أنت أن تكوني صديقتي مثلهم.. بالضبط.. "

¶أمي فعلا أنا عصبية وصعبة المزاج لكن ياأمي.. سمعت ذات يوم أن الطبيب يقول "أن هناك تغير شديد في الهرمونات لوقت بسيط هو مايجعلني بهذا السوء" ..فالموضوع ليس بيدي سامحيني ....تمنيتك سمعتيه ياأمي.

¶ أمي.. وإن أصبحت أطول منك ..فضميني لصدرك في اليوم عشراً .. "فعاطفتي تتمرد عن سيطرتي إن لم تشبعها رائحة احضانك و ووفير حنانك"..

¶أمي حبيبتي .. لاتنخدعي بمايظهر علي من مظاهرالبلوغ في جسمي فهذا لايكفي أن تعامليني كامرأه بالغه ..عذرا أمي فأنا للتو خرجت من طفولتي.. صدقيني أنه لم ينتهي بعد حنيني للعبتي.." فهلا أمهلتيني الوقت الكافي لأمارس فيه شقاواتي وعدم مبالاتي وأعدك أن أصبح أماً رائعة مثلك"!!

**شخبطات إبنتك المراهقة:)

| يعاني كثير من الامهات من صعوبة التعامل مع المراهقات .. تحملوهم قليلاً .. فهم في مرحلة صنع الهوية الشخصية.. ويحتاجون مساندتكم بإيجابية|~

بقلم / أ.ماجدة الشهري

كل الردود: 0
هذا موضوع قديم، وتم إغلاق الردود عليه آلياً.
عرض وسائل التواصل مع الكاتب
تطبيق مستعمل

تصفح بسرعة مع تطبيق مستعمل!